بورنموث ينهي علاقة 25 سنة مع مدربه بسبب الهبوط

مدرب بورنموث إيدي هاو. أرشيفية

أنهى نادي بورنموث لكرة القدم بتفاهم مشترك، تعاقده مع لاعبه السابق ومدربه إيدي هاو، بعد أيام من هبوط الفريق من الدوري الإنجليزي الممتاز إلى الدرجة الأولى.

وبات مصير المدرب البالغ من العمر 42 عاماً على المحك منذ الأحد الماضي، مع نهاية موسم 2019-2020 للدوري الممتاز بحلول الفريق في المركز الـ18 (بفارق نقطة واحدة فقط عن أستون فيلا صاحب أول مراكز الأمان)، وعودته الى الـ«تشامبيونشيب» بعد خمسة أعوام أمضاها في البريمرليغ.

وتوجه مدرب الفريق الأحمر والأسود برسالة الى المشجعين جاء فيها: «بعدما أمضيت ما مجموعه 25 عاماً مع النادي لاعباً ومدرباً، هذا القرار المتخذ مع النادي، هو من أصعب القرارات التي كان عليّ اتخاذها».

طباعة