ترامب يشكر الرجل الثالث في «البنتاغون»

    جون رود زاد عدد خصومه في «البنتاغون» وفي مجلس الأمن القومي. أ.ب

    شكر دونالد ترامب، أول من أمس، الرجل الثالث في «البنتاغون»، جون رود، الذي تورط بشكل غير مباشر في القضية الأوكرانية التي أدت إلى محاكمة الرئيس الأميركي بهدف عزله.

    وغرد ترامب «أود أن أشكر جون رود لخدمة بلادنا، وأتمنى له التوفيق في نشاطاته المقبلة».

    وأعلنت متحدثة باسم وزارة الدفاع الأميركية، إليسا فرح، في بيان، أن رود، مساعد وزير الدفاع المكلف القضايا السياسية، سيستقيل نهاية الشهر.

    وأضافت أن معاونه، جيمس أندرسون، سيتولى مهامه بالوكالة في انتظار تعيين ترامب خلفاً له، ومصادقة الكونغرس على هذه الخطوة.

    ولم يتضح سبب استقالة رود، لكن بعض وسائل الإعلام الأميركية ذكرت أنه من أكد أن أوكرانيا أنجزت إصلاحات كافية، للإفادة من مساعدة أميركية بقيمة 250 مليون دولار.

    وفي ديسمبر، اتهم ترامب بـ«استغلال السلطة» لحجب هذه المساعدة، وربطها بتحقيق تجريه كييف في شأن خصمه الديمقراطي جو بايدن.

    لكن معلومات عادت إلى الواجهة، في الأشهر الماضية، حول شخصية رود التي أسهمت في زيادة عدد خصومه في البنتاغون وفي مجلس الأمن القومي.

    ورداً على سؤال حول الموضوع خلال مؤتمر صحافي، قال المتحدث باسم «البنتاغون»، جوناثان هوفمان، إن ترامب عيّن رود في هذا المنصب، وإنه «قادر على اتخاذ قرار إقالته».

     

    طباعة