وضع أبناؤه رقم هاتفه على لوحة إعلانات

أميركي يتلقى آلاف التهاني من غرباء بمناسبة عيد ميلاده

انتشر الخبر بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي. أرشيفية

لن ينسى رجل من ولاية نيوجيرسي الأميركية عيد ميلاده الـ62، بعد أن نشر أبناؤه رقم هاتفه على لوحة إعلانية كبيرة على جانب الطريق، تدعو الناس إلى الاتصال به، وتمني التوفيق له.

وحتى الآن، تلقى أكثر من 15 ألف مكالمة ورسالة نصّية من أشخاص من جميع أنحاء العالم.

واعتاد أبناء كريس فيري، إخبار عمال المطاعم بعيد ميلاده، وهذا العام، نقلوا الأشياء إلى مستوى جديد تماماً، من خلال استئجار لوحة إعلانية خارج مدينة «لينوود»، ونشروا رقم هاتف أبيهم عليها، ودعوا الناس لإرسال أفضل تمنياتهم له.

وظنوا أن الأمر سيكون بمثابة مزحة محلية، حيث يتلقى والدهم بعض المكالمات من غرباء عشوائيين، لكن بعد ظهور الصورة على وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت الأمور خارجة عن السيطرة.

فقد ظهر الإعلان يوم 12 مارس الجاري، ومنذ ذلك اليوم تلقى كريس آلاف المكالمات والرسائل النصية، بمناسبة عيد ميلاده من أشخاص داخل الولايات المتجددة ومن دول مثل الفلبين وكينيا ولوكسمبورغ وإيرلندا وغواتيمالا ونيبال وأستراليا. لقد حاول فعلاً تلقي كل مكالمة والإجابة عن كل رسالة نصية في البداية، لكنه استسلم في نهاية الأمر، وغير بريده الصوتي إلى «شكراً لك على الاتصال لتتمنى لي عيد ميلاد سعيد، وأنا أقدر ذلك كثيراً». وقال كريس: «كنت أستقبل رسائل نصية يراوح عددها بين 20 و600 في غضون دقائق»، مضيفاً أنه لم يتمكن من استخدام هاتفه بشكل طبيعي منذ أن بدأ تدفق الرسائل.

عَلِم كريس عن مزحة أبنائه، الخميس الماضي، عندما تلقى مكالمة من رجل أراد أن يتمنى له عيد ميلاد سعيد، حيث قال له كريس «كيف عرفت بموعد عيد ميلادي؟»، ليجيب الرجل «لقد رأيته على لوحة إعلان». لكن الخبر السيئ حقاً هو أن لوحة الإعلانات استأجرت حتى أبريل، وبالتالي فإن تدفق الاتصالات لن يتوقف قريباً. ومع ذلك، يضحك كريس ويقترح على أبنائه أن يستأجروا لوحة إعلانية أكبر، في العام المقبل.

طباعة