فرنسا وتركيا مستعدتان لتقديم مراقبين لهدنة في غزة

أعلنت فرنسا وتركيا يوم أمس انهما مستعدتان للمساهمة في فريق مراقبين دولي لهدنة في غزة.

وقال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر لجلسة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة "قد يتبين أن آليات مراقبة دولية ضرورية ونحن على استعداد للمساهمة في ذلك."

وأضاف كوشنر أن فرنسا تنتظر رد إسرائيل على إقتراح الهدنة الذي عرضه الرئيس المصري حسني مبارك بعد إجتماعه مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وأضاف قوله "يحدونا الامل انه سيكون ردا ايجابيا."

من جهته فال وزير الخارجية التركي علي باباجان ايضاً أن بلاده التي كان لها دور نشط في مساعي إنهاء العنف في غزة ستكون مستعدة للمساهمة بمراقبين.

وأضاف باباجان للصحفيين في الجلسة الخاصة لمجلس الأمن "إذا طلب من تركيا المشاركة في هذا الفريق الدولي للمراقبة فاننا سنكون قطعا مستعدين للمشاركة."

طباعة