طائرة روسية تتوجه إلى أميركا لنقل دبلوماسيين روس متّهمين بالتجسس

أعلنت السلطات الروسية أن طائرة روسية في طريقها إلى الولايات المتحدة السبت لنقل دبلوماسيين طردوا من بعثة روسيا لدى الأمم المتحدة واتهمتهم واشنطن "بالتجسس".

وأغلقت الولايات المتحدة مجالها الجوي أمام جميع الطائرات الروسية منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير.

لكن من المرتقب أن تهبط طائرة من طراز "ايليوشين أي ال-96" ظهرًا في مطار واشنطن الدولي، بحسب موقع "فلايت اوير" الذي يتتبّع جميع التحركات الجوية.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية لوكالة فرانس برس إن "الحكومة الأميركية أعطت الضوء الأخضر لهذه الطائرة التي استأجرتها الحكومة الروسية لتسهيل مغادرة الدبلوماسيين من البعثة الروسية" لدى الأمم المتحدة.

وأشارت إلى أن هذا "الاستثناء" يهدف إلى ضمان مغادرتهم ومغادرة عائلاتهم "بالتاريخ المحدّد".

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت الاثنين طرد "12 عميل استخبارات في البعثة الروسية استغلوا" صفتهم الدبلوماسية في الولايات المتحدة لكي يمارسوا "أنشطة تجسس"، على أن يغادروا البلاد قبل السابع من مارس.

وندّد السفير الروسي لدى الأمم المتحدة أناتولي أنتونوف بـ"النهج العدائي" ضد بلاده.

وتضمّ البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة نحو مئة شخص، بحسب مصدر دبلوماسي روسي.

 

طباعة