وزير خارحية إسرائيل يبحث في القاهرة تعزيز العلاقات وملفات السلام وإيران

التقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الخميس وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد الذي يقوم بزيارة رسمية إلى القاهرة لتعزيز العلاقات الثنائية وبحث تطورات القضية الفلسطينية وملف إيران.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي في بيان مقتضب إن السيسي "يستقبل بقصر الاتحادية يائير لابيد وزير خارجية دولة إسرائيل".

كذلك التقى لابيد نظيره المصري سامح شكري. ونشر حساب وزارة الخارجية المصرية على موقع تويتر صورا لوزيري الخارجية خلال اجتماعهما الذي يعقد "تأكيدا لدور مصر ومساعيها الرامية إلى إحياء مسار السلام، ولمناقشة أبرز قضايا العلاقات الثنائية بين البلدين"، حسب حساب الوزارة.

من جهته، شكر لابيد السيسي في بيان الخميس على "كرم الضيافة". وقال إن "مصر شريك استراتيجي مهم بشكل خاص لإسرائيل وهدفي هو تعزيز علاقاتنا الأمنية والدبلوماسية والاقتصادية مع مصر ومن المهم مواصلة العمل على السلام بين بلدينا".

وأشار لابيد في بيانه إلى أنه بحث مع السيسي "الوضع في قطاع غزة" وعرض عليه برنامج "الاقتصاد من أجل الأمن والخطوات التي اتخذتها الحكومة الإسرائيلية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية".

وأشار إلى أنهما تطرقا أيضا إلى "محاولات إيران لتصبح دولة ذات قدرات عسكرية نووية".

وتأتي زيارة لابيد إلى مصر بعد حوالي ثلاثة أشهر من استقبال السيسي لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت في منتجع شرم الشيخ السياحي، في زيارة كانت الأولى على هذا المستوى منذ عشر سنوات.

طباعة