وزيرا خارجيتَي مصر والبحرين يبحثان التطورات الفلسطينية

تلقى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اتصالاً هاتفياً، أمس، من نظيره البحريني، عبداللطيف الزياني، في إطار التشاور والتنسيق المستمر بين الجانبين.

وتناول الاتصال أحدث التطورات على الساحة الفلسطينية.

وصرح المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، السفير أحمد حافظ، بأنه جرى خلال الاتصال التأكيد «على أهمية مواصلة التنسيق بين البلدين تجاه مُستجدات الشأن الفلسطيني، بما في ذلك الجهود ذات الصلة بإعادة الإعمار في قطاع غزة، مع الإشارة إلى ما أعلنه الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، من تقديم مصر مبلغ 500 مليون دولار كمبادرة مصرية تُخصص لمصلحة عملية إعادة الإعمار في القطاع.

وتم التأكيد أيضاً على أهمية الدفع قُدماً بشكل عاجل بمسار التسوية السياسية بين الجانبين، وإعادة إحياء عملية السلام.

طباعة