تركيا تعتقل العشرات في تحقيق يتعلق بـ"احتيال رقمي ضخم"

أعلنت الشرطة التركية أنها قبضت على العشرات في تحقيق يتعلق بمنصة تداول للعملات الرقمية، وتسعى لضبط مؤسسها في ألبانيا بعدما قدم أتراك شكاوى جنائية قالوا فيها إنهم تعرضوا للنصب.

وذكرت منصة "ثوديكس"، التي كانت تجري تداولات يومية للعملة الرقمية تبلغ قيمتها مئات الملايين من الدولارات، على موقعها الإلكتروني أمس الخميس أنها ستغلق لأربعة أو خمسة أيام بسبب عملية بيع.

لكن تعليقات تداولتها وسائل الإعلام التركية على نطاق واسع كشفت أن المستخدمين الذين عجزوا عن سحب أموالهم أو الدخول على حساباتهم أعربوا عن خوفهم على موقع "تويتر" من أن يكونوا تعرضوا لعملية نصب.

وقالت شرطة اسطنبول في بيان إنها بدأت المداهمات في السادسة صباحا بالتوقيت المحلي، في ثمانية أقاليم اليوم الجمعة للقبض على 78 مشتبها بهم. وفتشت الشرطة مكاتب الشركة في اسطنبول أمس وصادرت مواد.

وأفادت وكالة "الأناضول" الرسمية للأنباء بأنه تم القبض على 62 شخصا حتى الآن.

وأشارت شرطة اسطنبول إلى أن مؤسس الشركة ورئيسها التنفيذي فاروق فاتح أوزر فر إلى العاصمة الألبانية تيرانا يوم الثلاثاء.

وأصدرت الشرطة الدولية "الإنتربول" أمرا بضبط أوزر اليوم الجمعة بموجب طلب من أنقرة.

طباعة