العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    باقتراح من موسكو.. واشنطن تستدعي سفيرها لدى روسيا للتشاور

    سفير الولايات المتحدة لدى روسيا، جون سوليفان. أرشيفية

    قال سفير الولايات المتحدة لدى روسيا، جون سوليفان، اليوم الثلاثاء، إنه سيعود إلى الولايات المتحدة هذا الأسبوع للتشاور، بينما تتفاقم أزمة العلاقات بين موسكو وواشنطن.

    وقال سوليفان في بيان له إنه يعتزم العودة إلى موسكو "خلال الأسابيع المقبلة".

    وكان الرئيس الأميركي، جو بايدن، طرد الأسبوع الماضي 10 دبلوماسيين روس وفرض عقوبات كبيرة على الاقتصاد الروسي، كوسيلة لمعاقبة الكرملين على مزاعم بالتدخل في الانتخابات وحدوث اختراق إلكتروني كبير.

    وردت روسيا بالمثل، وأمرت بخروج 10 دبلوماسيين أميركيين من البلاد، وفرضت حظرا على دخول ثمانية مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين، كما اقترحت عودة سوليفان إلى واشنطن.

    وقال سوليفان في بيان نشرته السفارة الأميركية: "أعتقد أنه من المهم بالنسبة لي التحدث مباشرة مع زملائي الجدد في إدارة بايدن بواشنطن، بشأن الوضع الحالي للعلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وروسيا".

    وأضاف: "كما أنني لم أرَ عائلتي منذ أكثر من عام، وهذا هو سبب مهم آخر بالنسبة لي للعودة إلى الوطن من أجل القيام بزيارة. سأعود إلى موسكو خلال الأسابيع المقبلة قبل عقد أي اجتماع بين الرئيسين بايدن و(الروسي فلاديمير) بوتين."

    طباعة