ولاية ألمانية تقترب من معدل إصابة أسبوعي خطير بفيروس كورونا

أعلن معهد «روبرت كوخ» اليوم الأحد أن معدل الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد على مدار سبعة أيام لكل 100 ألف شخص في ولاية سكسونيا شرقي ألمانيا قارب الوصول إلى 200 حالة.

وأوضح المعهد أن هذا المعدل المعروف باسم معدل الإصابات الإسبوعي بلغ في ولاية سكسونيا صباح اليوم 193.4، فيما كان يبلغ أمس السبت 182.

وأشار المعهد إلى أن ولاية تورينغن هي الولاية الوحيدة التي تسبق ولاية سكسونيا في معدل الإصابة الأسبوعي، حيث بلغ المعدل بها صباح اليوم 218.5.

وبالنسبة لألمانيا كلها، بلغ معدل الإصابة الأسبوعي 129.2صباح اليوم، فيما كان يبلغ أمس السبت 120.6، بحسب بيانات المعهد.

وأشار المعهد إلى أن تحليل الأعداد لا يزال صعبا، نظرا لأنه من المحتمل أن يكون هناك تراجع في عدد الاختبارات التي تم إجراؤها خلال أيام عيد الفصح، ومن ثم يكون حدث تراجع عدد النتائج والبيانات المسجلة.

وكانت الحكومة الألمانية الاتحادية طرحت مسودة قانون أمس السبت بهدف توحيد إجراءات مكافحة الموجة الثالثة من كورونا على مستوى ألمانيا. وبحسب المسودة، ستكون اختبارات الكشف عن كورونا إلزامية لطلاب المدارس.

كما تنص المقترحات على إغلاق المدارس في حال زيادة معدل الإصابات الأسبوعي في منطقة ما على 200 حالة لكل 100 ألف نسمة خلال ثلاثة أيام متتالية. وقد تُستثنى فصول مراحل التخرج من الإغلاق.

طباعة