متحدث الخارجية الإسرائيلية: ما نراه اليوم يشكل واقعاً جديداً في الشرق الأوسط

وصف المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية، ليئور حيات، زيارة وفد دولة إسرائيل لمملكة البحرين بأنه يوم تاريخي وزيارة تاريخية، وقال إن هذه هي المرة الأولى التي يأتي فيها وفد إسرائيلي رسمي إلى البحرين على أول رحلة تجارية مباشرة من إسرائيل إلى البحرين، فهذا يوم تاريخي كنا ننتظره منذ سنوات عديدة.

وأوضح في تصريح لوكالة أنباء البحرين، أن هذه الزيارة تأتي من أجل إنشاء مجموعات العمل التي ستتعامل مع القضايا الرئيسة والبنية التحتية للسلام المستقبلي بين البلدين، إضافة الى توقيع اتفاقيات ثنائية لإقامة علاقات دبلوماسية وسلام بين البلدين وعلى رأسها اتفاقيات السلام. وقال ليئور حيات إن مذكرات التفاهم الأخرى ستشمل مجالات الزراعة والاقتصاد والتعاون بين وزارتي الخارجية، إلى جانب مجالات أخرى نتطلع إليها كجزء من إقامة علاقات سلمية بين البلدين. وأضاف: «أعتقد أن ما نراه اليوم يشكل واقعاً جديداً في الشرق الأوسط، وكلما كان هذا السلام أفضل انضم إليه المزيد من الدول». وتوقع ليئور انضمام دول أخرى إلى اتفاقيات السلام، ونوه بدور الولايات المتحدة في هذا الواقع الجديد، وقال إن الجانب الأميركي قام بالكثير لمساعدة بلدينا للوصول إلى تحقيق السلام ومساعدة المنطقة بأسرها للوصول إلى الاستقرار والازدهار.

طباعة