مصر تنتقد احتضان تركيا لعناصر إرهابية

انتقد وزير الخارجية المصري سامح شكري ما وصفه باحتضان تركيا لعناصر إرهابية تستهدف أمن واستقرار الدولة المصرية ودول المنطقة.

وتساءل شكرى فى مؤتمر صحافي مع نظيره المجرى بيتر سيارتو بالقاهرة، عن سبب تواجد تركيا عسكرياً في عدد من الدول العربية دون أى سند شرعي، وأوضح أن مصر ملتزمة بالشرعية الدولية وتراعي القوانين الدولية.

وقال شكرى، إن التصريحات التركية بشأن مصر تثير التعجب، مشيراً إلى وجود أحاديث متناقضة من الجانب التركى تجاه الاتفاقية الموقعة بين مصر واليونان، وأضاف أن تركيا تدعى أنها تعرف مصالح الشعب المصرى أكثر من أى طرف آخر.

وأكد شكرى أن مصر لا تفرط فى حبة رمل من أرضها، موضحا أنها تبرم الاتفاقيات وفق القانون الدولى، وتتعاون على المستوى الدولي بعيدا عن أي محاولات لزعزعة الاستقرار باتخاذ إجراءات خارج إطار الشرعية، ودعا الجميع إلى أن يدرك أن مصر واعية لما تقوم به لصالح شعبها.

طباعة