1.4 مليون طالب عادوا إلى فصولهم

ووهان الصينية تعيد فتح جميع مدارسها

السلطات في ووهان نصحت الطلاب بوضع الكمامات. أ.ف.ب

عاد طلاب يضعون كمامات، أمس، إلى فصولهم الدراسية في ووهان الصينية، التي ظهر فيها فيروس كورونا المستجد للمرة الأولى في 2019، مع فتح المدارس ورياض الأطفال للمرة الأولى منذ سبعة أشهر.

وعاد نحو 1.4 مليون طالب إلى فصولهم في نحو 2800 مدرسة ابتدائية وإعدادية ورياض أطفال في أرجاء المدينة، في أعقاب إعادة فتح المدارس الثانوية بالمدينة في مايو.

ونشرت وسائل الإعلام الرسمية صوراً لآلاف الطلاب يحيّون علم بلادهم، وهو روتين يومي في كل المدارس العامة، رغم ورود تحذيرات من التجمعات الكبيرة.

والأسبوع الفائت، قال مسؤولون في المدينة إنّ المدارس وضعت خططاً للعودة إلى التعليم الإلكتروني إذا ظهرت حالات تفشٍ جديدة.

ونصحت السلطات الطلاب بوضع الكمامات في طريق ذهابهم وعودتهم من مدارسهم، مع تفادي استقلال الحافلات والقطارات العامة قدر الإمكان.

وأمرت السلطات المدارس بتنفيذ تدريبات للمساعدة في الاستعداد لحالات تفشٍ جديدة.

وأظهرت الأرقام الرسمية أنّ ووهان شهدت 80% من الوفيات المرتبطة بـ«كورونا» في الصين، والبالغة 4600 حالة وفاة. وخضعت المدينة لإغلاق صارم لأكثر من شهرين، بدءاً من نهاية يناير.

وأجرت المدينة حملة اختبارات واسعة، استهدفت 11 مليون شخص في مايو.

وسيطرت الصين إلى حد كبير على انتشار الفيروس القاتل، وأعادت في أرجاء البلاد، وبصورة تدريجية، فتح المدارس التي أغلقت في نهاية يناير.


المدارس وضعت خططاً للعودة إلى التعليم الإلكتروني.

طباعة