20% من الأميركيات يريدون الهجرة في عهد ترامب

أظهر استطلاع للرأي، أجرته مؤسسة "غالوب"، أن 20% من النساء بالولايات المتحدة يريدون الهجرة، في ظل رئاسة دونالد ترامب للولايات المتحدة، في حين قال 13% فقط من الرجال أنهم يرغبون في نفس الشيء.

وأشار الاستطلاع الذي أجري على مدار العام الماضي 2018، إلى أن 16٪ من الأميركيين يريدون مغادرة الولايات المتحدة بشكل دائم وعدم العودة أبداً، بحسب ما ذكر موقع indy100 التابع لصحيفة "إندبندنت" البريطانية.

ووفقاً لـ"غالوب"، فإن وجهة أولئك الذين يشعرون بالاستياء في ظل إدارة ترامب هي كندا، وقد ذكر الموقع أن هذه الزيادة مثيرة للقلق، لكنها لا توحي بأن الولايات المتحدة ستشهد فجأة هجرة جماعية.

وعلى الرغم من أن مستطلعي الآراء لم يسألوا المشاركين عن ميولهم السياسية، لكن من الملاحظ أن هذه النسب تزيد بشكل كبير عن متوسط ​الراغبين في الهجرة خلال رئاسة باراك أوباما للولايات المتحدة، والذي كان 10% فقط.

طباعة