فرنسا تجمد أصولاً للمخابرات الإيرانية - الإمارات اليوم

فرنسا تجمد أصولاً للمخابرات الإيرانية

قالت الحكومة الفرنسية، أمس، إن فرنسا جمدت أصولاً مملوكة للمخابرات الإيرانية، وأخرى لمواطنين إيرانيين اثنين، رداً على مخطط في يونيو، كان يهدف للهجوم على مؤتمر لجماعة معارضة إيرانية على مشارف باريس.

وقال بيان مشترك لوزارات الخارجية والداخلية والاقتصاد: «أحبطنا محاولة هجوم في فيلبانت يوم 30 يونيو، حادث بمثل هذه الخطورة على ترابنا الوطني لا يمكن أن يمر دون عقاب».

وكان مخطط التفجير يستهدف اجتماعاً عقده المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، الذي يتخذ من باريس مقراً، على مشارف العاصمة الفرنسية، وحضره رودي جولياني محامي الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ووزراء أوروبيون وعرب سابقون.

يأتي القرار الفرنسي بعدما ألقت ألمانيا القبض على دبلوماسي إيراني معتمد في النمسا، بينما ألقي القبض على شخصين آخرين بحوزتهما متفجرات في بلجيكا.

وقضت محكمة في جنوب ألمانيا، الإثنين، بإمكانية ترحيل الدبلوماسي إلى بلجيكا.

وقال البيان الفرنسي إن تجميد الأصول استهدف شخصين، هما: أسد الله أسدي، وسعيد هاشمي مغدم. كما استهدف أيضاً وحدة تابعة للمخابرات الإيرانية.

ولم تذكر الحكومة الفرنسية تفاصيل بشأن الأصول المعنية.

 

طباعة