«جبهة التحرير» تفقد الأغلبية في مجلس الأمة الجزائري

فقد حزب جبهة التحرير الوطني الجزائري الاغلبية في انتخابات تجديد نصف اعضاء مجلس الامة، الغرفة الثانية في البرلمان، لمصلحة حليفه في الحكومة التجمع الوطني الديمقراطي، بينما لم يحصل الاسلاميون على اي مقعد بحسب النتائج الاولية التي اعلنتها وزارة الداخلية ونشرتها الصحف، أمس.

وحصل التجمع الوطني الديمقراطي على ‬24 مقعدا من اصل ‬48، التي تمثل ثلث اعضاء مجلس الامة الذين يتم انتخابهم بالاقتراع غير المباشر من بين ومن قبل أعضاء ‬1541 مجلسا بلديا و‬48 مجلسا ولائيا على اساس عضوين عن كل ولاية.

وأحرز حزب جبهة التحرير الوطني (حزب الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة) ‬17 مقعدا متبوعا بجبهة القوى الاشتراكية بمقعدين، والمستقلين بالعدد نفسه، في حين فازت الحركة الشعبية الجزائرية وجبهة المستقبل وحزب عهد ‬54 بمقعد واحد لكل منها. ولم تحصل حركة مجتمع السلم الاسلامية على أي مقعد في التجديد النصفي.

طباعة