70 قتيلاً بفيضانات جنوب إفريقيا

 

لقي 70 شخصا حتفهم في جنوب افريقيا، ونزح اكثر من 8000 عن ديارهم، بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت على البلاد وتسببت في سيول وفيضانات، كما اعلنت السلطات. وقال المتحدث باسم وزارة الحكم التعاوني فويلوا كينغا، ان «عدد القتلى المسجل حاليا على المستوى الوطني ارتفع ليبلغ ،70 أما عدد النازحين والمتضررين فبلغ 8400».

وكانت حصيلة رسمية سابقة، صدرت في 12 ينايرالجاري، أكدت مقتل 32 شخصا جراء السيول والفيضانات.

ولمواجهة هذه الأوضاع، شكلت الحكومة غرفة عمليات «لتحسين التنسيق والتواصل بين الأجهزة الحكومية في مواجهة الكوارث الطبيعية».

وأوضحت السلطات أن اللاجئين يقيمون حاليا في مبانٍ عامة، أو في خيم، وقد وزعت عليهم مساعدات غذائية.

وبحسب وزير الحكم التعاوني سيسيلو شيسيكا، فإن الأضرار الناجمة عن الفيضانات بلغت حتى الساعة 365 مليون راند (51 مليون دولار، 32 مليون يورو).

كما هطلت أمطار غزيرة على دول اخرى في جنوب القارة الافريقية، لاسيما بوتسوانا وناميبيا وزامبيا وزيمبابوي. وفيموزمبيق لقي 10 أشخاص حتفهم وتم إخلاء 10 آلاف شخص بسبب الأمطار.

وكان مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، حذر الجمعة الماضية من ان كل دولإفريقيا الجنوبية تقريبا أعلنت حال الطوارئ، خشية تعرضها لفيضانات ضخمة، بسبب الأمطار الغزيرة، المتوقع ان تستمر في الهطول حتى مارس المقبل، مشيرا إلى ان عدد القتلى في جنوب إفريقيا بلغ .40

طباعة