خبير أممي: الحوثيون ليسوا نشطاء بل ميليشيات تتطوّر بدعم إيراني - الإمارات اليوم

خبير أممي: الحوثيون ليسوا نشطاء بل ميليشيات تتطوّر بدعم إيراني

قال الخبير الأممي رئيس البعثة الإنسانية الأسبق للأمم المتحدة إلى العراق، الدكتور طاهر بومدرا، إن الحوثيين ليسوا نشطاء بل حملة سلاح، وإن «التاريخ الحديث يؤكد أن ما يحدث في اليمن ليس بربيع عربي بل ميليشيات تتطور بدعم إيراني».

جاء ذلك، خلال ندوة «تناقض التقارير الأممية.. القانون الدولي وواجب الحماية» بمنتدى باريس للسلام والتنمية الذي انعقد في فرنسا أمس.

وأكد بومدرا أن «الحوثيين ليسوا نشطاء بل حملة سلاح»، مشيراً إلى أن مجلس الأمن قرر وجود اختراق للسلام والأمن الدوليين من قبل الحوثيين، فيما تزعم تقارير أممية أخرى أن هناك ربطاً بين اليمن وما يسمى «الربيع العربي».

من جانبه، أعرب الخبير بالقانون الدولي، الدكتور فرانسوا غوش، عن تشاؤمه بشأن مفاوضات السلام المزمع عقدها قريباً بين الحكومة اليمنية وميليشيات الحوثي بدعوة من الأمم المتحدة والأطراف الدولية في السويد، مؤكداً أن الحوثي يتلاعب بالمفاوضات بصورة مستمرة.

وقال غوش، خلال جلسة بمنتدى باريس للسلام والتنمية في جلسة بعنوان «تعزيز دور المنظمات الإنسانية والإغاثية في اليمن»، والمنعقد بفرنسا الجمعة: «لا أنكر تشاؤمي من المفاوضات المقبلة بسبب تلاعب الحوثيين».

وشدّد على ضرورة تأسيس شبكة دولية للمساعدات الإنسانية، مؤكداً أنها ستمثل خطوة مهمة للتخفيف من معاناة اليمنيين.

وقال إن الشعب اليمني يعاني في الوقت الذي لا يلتفت إليه المجتمع الدولي والغرب، مؤكداً أن الغرب يلتفت دائماً إلى أشياء أخرى أقل أهمية من معاناة اليمنيين.

وانطلقت صباح أمس، ندوة بعنوان «تناقض التقارير الأممية.. القانون الدولي وواجب الحماية» بشأن اليمن، التي تستضيفها العاصمة الفرنسية باريس، وينظمها منتدى باريس للسلام والتنمية برئاسة رئيس المنتدى، جمال العواضي، وبمشاركة عدد من الخبراء والنشطاء والمنظمات المعنية في باريس وبروكسل وجنيف.

طباعة