الميليشيات تُخضع المعلمين إجبارياً لدورات طائفية - الإمارات اليوم

الميليشيات تُخضع المعلمين إجبارياً لدورات طائفية

كشفت مصادر تربوية يمنية عن إجبار ميليشيات الحوثي الإيرانية الإرهابية، لموجهي المدارس في محافظة تعز، على المشاركة في دورات طائفية، بعد أن احتالت عليهم بأن هذه الدورات تأهيلية، لرفع قدراتهم وكفاءاتهم.

وقالت المصادر، لـ«الإمارات اليوم»، إن الميليشيات الإرهابية دعت الموجهين - في عدد من مدارس محافظة تعز في المناطق الخاضعة لسيطرتها - للمشاركة في دورات تأهيلية، قبل أن تقوم باختطافهم بعد احتجازهم في منطقة الحوبان.

وأضافت المصادر أن الميليشيات قامت بنقل الموجهين والتربويين في حافلات خاصة إلى العاصمة صنعاء، بعد أن أخذت منهم الهواتف الشخصية، وأي وسائل تواصل، وأشركتهم بشكل إجباري في دورات طائفية.

تجدر الإشارة إلى أن مشروع الدورات الطائفية هو أحد أساليب ميليشيات الحوثي الإيرانية لـ«حوثنة» المؤسسات اليمنية، حيث خضع منتسبو المؤسسات الأمنية والعسكرية والصحية والتعليمية للعديد من الدورات، التي تكرس مبدأ الطائفية والمذهبية، وتعزز مزاعم فكرة ولاية الفقيه المستمدة من إيران.

طباعة