17 مصاباً في قصف إسرائيلي على مدينة مصياف السورية

قال المرصد السوري، أمس، إن 17 أصيبوا جراء قصف طائرات إسرائيلية على مدينة مصياف الواقعة في ريف حماة الغربي. وأوضح المرصد أن القصف استهدف مدرسة المحاسبة في مدينة مصياف، ومركز تطوير صواريخ متوسطة المدى في قرية الزاوي، ومعسكر الطلائع في قرية الشيخ غضبان بريف مصياف.

وفي السياق نفسه، ذكر مصدر عسكري، أن الدفاع الجوي في الجيش السوري تصدى لعدوان جوي إسرائيلي استهدف أحد المواقع العسكرية باتجاه مدينة مصياف في ريف حماة، ونقلت وكالة الأنباء السورية «سانا» عن المصدر قوله «أقدم الطيران الحربي للعدو الإسرائيلي من فوق الأجواء اللبنانية على تنفيذ ضربة جوية على أحد المواقع العسكرية باتجاه مدينة مصياف».

ولفت المصدر إلى أنه «على الفور تصدت وسائط الدفاع الجوي للصواريخ المعادية، وأسقطت بعضها قبل الوصول إلى أهدافها»، موضحاً أن «الاعتداء الإسرائيلي أسفر عن تدمير بعض المباني وإصابة ثلاثة مقاتلين بجروح».

وكانت طائرات اسرائيلية قصفت نهاية شهر مارس الماضي عدداً من المواقع التابعة للجيش السوري في محافظة حلب شمال سورية. إلى ذلك، أفاد مصدر في الدفاع المدني التابع للمعارضة السورية بسقوط أكثر من 65 قذيفة أطلقتها القوات الروسية، أمس، على بلدة التمانعة في ريف إدلب الجنوبي الشرقي شمال غرب سورية. وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «أصيب عدد من المدنيين جراء القصف العنيف على بلدة التمانعة والقرى والمزارع المحيطة بها»، مشيراً إلى أن القصف استهدف المنطقة منزوعة السلاح التي تم الاتفاق عليها بين روسيا وتركيا.

طباعة