العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مقابل دولار واحد.. جندي أمريكي سابق قتل شخصاً بـ29 طعنة !

    أقام نزيل محكوم عليه بالإعدام في تكساس بعد إدانته بطعن شخصاً 29 مرة بسكين مسنن مقابل دولار واحد دعوى قضائية ضد مسؤولي السجن مطالباً بأن يضع أحد القساوسة يديه عليه قبل أن يتم إعدامه في 8 سبتمبر الجاري.

    القاتل ويدعى جون هنري راميريز ، 37 عاماَ، كان جندياً سابقاً في مشاة البحرية الأمريكية، ويعتبر وضع الأيدي هو عمل رمزي للبروتستانت حيث يضع زعيم ديني يديه على شخص لتمرير البركة الروحية، ورفع القاتل الدعوى القضائية، أمس قبيل إعدامه، وفقاً لـ"ديلي ميل".

    وأفلت القاتل من الإعدام مرتين في الماضي، واحدة في عام 2017 حتى يتمكن من الحصول على محامٍ جديد ومرة أخرى في سبتمبر العام الماضي بسبب جائحة فيروس كورونا.

    وطعن راميريز، بابلو كاسترو وهو كاتب في متجر كان يبلغ من العمر 45 عاماً، 29 مرة خلال عملية سطو أدت إلى قيامه هو وشركائه بسرقة 1.25 دولار، وفقًا لوثائق المحكمة.

    وفي مقابلة أجرتها معه هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) عام 2018 من السجن، قال راميريز إنه وأنغيلا رودريغيز وكريستينا شافيز كانوا يقودون سيارتهم في الأرجاء وهم يتناولون المخدرات، لافتاً إلى أنه قام بطعن الضحية في قلبه ورقبته ورئته والفخذ.

    وعلى الرغم من الغضب من إحجام السجن عن السماح للقساوسه بالدخول إلى غرفة الإعدام مع المحكوم عليهم،  قال راميريز لصحيفة نيويورك تايمز، إنه مستعد للموت.

    طباعة