شركة عراقية تعرض دفع رواتب موظفيها بـ "الإسمنت" بدل النقود

كشفت الشركة العامة للإسمنت في العراق، عن اتجاهها لصرف خمسة أطنان من الإسمنت لموظفيها بدلاً من رواتبهم المتأخرة.

وأظهرت الوثيقة الصادرة، عن وزارة الصناعة، أن الشركة ستوفر الإسمنت للموظفين الذين يرغبون في ذلك بسعره الرسمي، على أن يتم استقطاع مبلغ 50 ألف دينار عراقي (نحو 42 دولاراً أميركياً) شهرياً من راتب الموظف.

وتداول مدونون هذه الوثيقة على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، مرفقين معها عبارات ساخرة، وأخرى تشير إلى تردي الأحوال التي وصلت لها البلاد، في ظل الحكومات الفاشلة، بحسب التعليقات.


من جانبها، أعلنت وزارة الصناعة، عن تشكيل لجنة لتقصي الحقائق في هذا الموضوع، وقال مدير الإعلام في الوزارة، مرتضى طالب، في تصريحات صحافية، إن مدير الشركة العراقية للاسمنت أصدر الوثيقة، الإثنين، قبل أن يتم إلغاؤها في اليوم ذاته.

وأشار طالب إلى أن الوزارة شكلت لجنة تحقيق بهذا الصدد.

 

طباعة