لاعب تركي يعترف بقتل ابنه

اعتقلت السلطات التركية لاعب كرة قدم بارز اعترف بقتل ابنه الذي بلغ عمره خمس سنوات خلال تلقي الطفل العلاج لاشتباه إصابته بمرض كوفيد-19.

وسلم سيفير توكتاس (32 عاما) نفسه للشرطة بعد اعترافه بخنق ابنه، كاظم، بوسادة في الرابع من مايو، وفقا لما نقلته وكالة "الأناضول" الرسمية.

وصدر تقرير رسمي يشير أن الطفل توفي نتيجة إصابته بفيروس "كورونا"، ومع ذلك، اعترف "توكتاس" أنه خنق طفله حتى الموت باستخدام وسادة، مؤكدا أنه لم يكن يشعر بأي مشاعر حب تجاه الطفل الصغير ، وسلم نفسه للشرطة بعد 11 يوما بسبب شعوره بالندم.

طباعة