شفاء صيني 98 عاما وزوجته 85 عاما من "كورونا" بنفس اليوم

صورة

تعافى عالم صيني، يبلغ من العمر 98 عاما، وزوجته، 85 عاما، من فيروس كورونا المستجد، بنفس اليوم، بعد علاج استمر لمدة 18 يوما. بحسب موقع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ونقلت وسائل إعلام رسمية عن المستشفى، التي تلقوا فيها العلاج، قولها إنهم تعافوا من الفيروس، بعد خضوعهم للعلاج والرعاية، وبعد إجراء التحاليل لهم، وإنهم سيخرجون، بعد غد، السبت، من المستشفى التابع لجامعة تشجيانغ في مدينة هانغتشو شرق الصين.

وتفصيلا فقد تم تشخيص إصابة السيد هان تيانكي، وهو عالم فلك منذ 63 عاما، وزوجته بالمرض في منتصف فبراير الماضي، وتم نقلهما إلى المستشفى في 24 فبراير بعد تدهور حالتهما الصحية، ووضعهما في العناية المركزة حيث كان الزوجان بحالة حرجة.

وصرحت المستشفى بأن السيد والسيدة هان عانوا من مضاعفات كانت ناجمة عن مشكلات صحية سابقة لديهما.

من جانبها نشرت حفيدة الزوجين، هان شيجون، طلبًا على مواقع التواصل الاجتماعي تبحث من خلاله عن مرضى متعافين مستعدين للتبرع بالدم كخطة علاجية محتملة.

وبهذا الخصوص أخبرت الحفيدة الصحافة عما يعتقده العلماء، بأن هذا العلاج قد يكون فعالا، من الناحية النظرية، من خلال إدخال بروتينات مقاومة للفيروس من المرضى الذين تم شفائهم إلى الأشخاص الذين لا يزالون يكافحون المرض.

وأضافت أنه يمكن لأجسام المرضى بعد ذلك استخدام هذه البروتينات، التي، تسمى الأجسام المضادة، كما لو كانت موجودة في أجسامهم أصلا، بدلاً من الاضطرار إلى صنعها من الصفر.

من جهتها قالت بعض المستشفيات الصينية إنها تستخدم هذا النوع من العلاج بالفعل ولكن فقط على مرضاهم، مشيرة إلى أنه لا يوجد، حتى الآن، دواء يتم إنتاجه بكميات كبيرة أو توريده.

ولم توضح الصحيفة ما إذا كان الزوجان قد تلقيا مثل هذا العلاج، ولكنها أشارت إلى أن ظروفهما تحسنت تدريجيا بعد تلقي العلاج بحسب خطة وضعتها المستشفى، والحصول على رعاية على مدار الساعة.

وبعد اختبارين أجريا للسيد والسيدة هان تبين تعافيهما من الفيروس، حيث سيتم إخراجهما من المستشفى بعد غد السبت.

وكانت ووهان أعلنت، الثلاثاء الماضي، عن تعافي جدة تبلغ من العمر 103 أعوام من الفيروس بعد علاج استمر ستة أيام.

 

 

طباعة