ارتفاع مؤشر السائقين الملتزمين العام الماضي بنسبة 161%

12.3 ألف سائق مواطن دون مخالفات مرورية في دبي

صورة

كشف مدير الإدارة العامة للمرور بالإنابة في شرطة دبي، العميد جمعة سالم بن سويدان، أن إجمالي المواطنين الملتزمين بالقيادة الآمنة، ممن لم تسجل عليهم أي مخالفات مرورية خلال العام الماضي، بلغ 12 ألفاً و351 سائقاً، بنسبة زيادة بلغت 161% عن آخر دورة منعقدة في نظام النقاط البيضاء عام 2019، قبل توقفها لمدة عامين بسبب جائحة «كورونا».

وبلغ عدد السائقين المثاليين من فئة الشباب، المنتمين للشريحة العمرية من 18 إلى 30 عاماً، نحو 25 ألف سائق.

وقال بن سويدان لـ«الإمارات اليوم» إن هناك حالة من الوعي المتزايد لدى أفراد المجتمع على وجه العموم بآداب وقواعد المرور، انعكست بشكل واضح على مؤشر السائقين المثاليين، إذ بلغ 244 ألفاً و446 سائقاً ملتزماً مسجلين لدى هيئة الطرق والمواصلات في دبي، مقارنة بـ 175 ألفاً و896 سائقاً عام 2021، و137 ألفاً و269 سائقاً ملتزماً عام 2020، و87 ألفاً و562 سائقاً مثالياً عام 2019.

وأشار إلى أن مؤشر السائقين الملتزمين المواطنين ارتفع بشكل لافت كذلك خلال العام الماضي، مقارنة بآخر دورة من نظام النقاط البيضاء، التي شهدت تسجيل 4730 سائقاً مواطناً، مؤكداً أن «هذا التطور الإيجابي يصب بشكل مباشر في خفض مؤشر الحوادث التي تنجم عن ارتكاب المخالفات المرورية».

وأوضح بن سويدان أن «شرطة دبي تعتمد في سبيل تحقيق الهدف الاستراتيجي لخفض الحوادث المرورية، على التوعية كجانب رئيس، إضافة إلى تفعيل آليات الضبط وردع المخالفين»، مشيراً إلى أن «ارتفاع مستوى الالتزام باللوائح والقوانين المرورية، ينعكس بشكل مباشر على مؤشر الوفيات، ويحقق أعلى مستويات الأمن والسلامة لمستخدمي الطرق».

وتابع أن «كثيراً من الممارسات الخاطئة التي كانت تنتشر في الماضي بين السائقين، خصوصاً فئة الشباب، تراجعت إلى حد كبير»، عازياً ذلك إلى أسباب عدة، منها تعزيز الوعي من خلال ترسيخ الشراكة مع أفراد المجتمع، خصوصاً الآباء، باعتبارهم القدوة والرادع لأبنائهم، إضافة إلى تطبيق أنظمة تحفيزية، مثل نظام النقاط البيضاء الذي تفردت به شرطة دبي على مستوى المنطقة، وكان له أثر إيجابي، بدليل ارتفاع عدد السائقين الملتزمين المسجلين في النظام منذ دورته الأولى، بنسبة تتجاوز 2257% مقارنة بالدورة الأخيرة.

وقال بن سويدان إن «عدد السائقين المثاليين من فئة الشباب، وتحديداً من سن 18 إلى 30 عاماً، يدعو إلى التفاؤل، لأنهم كانوا دائماً الشريحة الأكثر ارتكاباً للحوادث المرورية، سواء لحداثة سنهم أو لاندفاعهم»، لافتاً إلى أن «نحو 25 ألف سائق في هذه الفئة العمرية لم يرتكبوا أي مخالفات مرورية خلال العام الماضي».

وأفاد بأن الفئة من 31 إلى 40 عاماً كانت أكثر التزاماً في عام 2021، بواقع 92 ألفاً و851 سائقاً مثالياً.

وأكد أن «هذه المؤشرات الإيجابية لا تغني عن حرص الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي على دراسة وتحليل أسباب الحوادث المرورية بشكل ربع سنوي، لتفادي تكرارها، وتخطيط حملات التوعية على أساسها».

يذكر أن شرطة دبي أعلنت أخيراً فوز 4600 سائق بجوائز النقاط البيضاء، من إجمالي 244 ألفاً و446 سائقاً مثالياً لم يرتكبوا أي مخالفات مرورية خلال العام الماضي، بارتفاع بلغت نسبته 2257% مقارنة بعدد السائقين الملتزمين في الدورة الأولى من الجائزة عام 2013.

وكشفت شرطة دبي عن حزمة من الجوائز التحفيزية للسائقين الملتزمين، إضافة إلى جوائز عينية للفائزين، وذلك خلال حفل تكريم لرعاة نظام النقاط البيضاء، وسحب الجائزة الكبرى (سيارة)، التي فازت بها المواطنة الإماراتية مريم يوسف محمد يوسف البلوشي. كما فازت مواطنة أخرى، هي شيخة محمد عبدالله بن طوق المري، بجائزة أفضل سائق شاب ضمن مبادرة «الشباب أمانة».

25

ألف سائق مثالي من الشباب.. وشرطة دبي ترصد تزايد الوعي.  

طباعة