654.6 مليون درهم صفقات اليوم الأول من "يومكس" 2022

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .. افتتح سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، اليوم، النسخة الخامسة من معرضي "يومكس" وسيمتكس" 2022 اللذين تنظمهما شركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك" بالتعاون مع وزارة الدفاع وهو الحدث المتخصص في الأنظمة غير المأهولة والمحاكاة، والتدريب والذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى الروبوتات والأنظمة متعددة الاستخدامات في القطاعات الدفاعية والمدنية.

وخلال اليوم الأول من المعرض وقعت وزارة الدفاع 3 صفقات مع شركات محلية ودولية بقيمة إجمالية تجاوزت 654,6 مليون درهم، وتوزعت على عقود لشركات محلية بقيمة إجمالية تفوق 649 مليون درهم، وعقود خارجية تتجاوز قيمتها الاجمالية 5,597 مليون درهم.

واشتملت الصفقات على صفقة مع شركة إنترناشيونال جولدن جروب لشراء أنظمة طائرات مسيرة بقيمة 10 ملايين درهم، وصفقة أخرى مع شركة جلوبال ايرواسبيس لوجستكس لتوفير خدمات الدعم الفني والصيانة والإصلاح وقطع الغيار بقيمة تجاوزت 639 مليون درهم.

كما تضمنت عقد مع شركة /Denel SOC Ltd, trading as Denel Dynamics/ في جنوب أفريقيا لتوفير مساندة فنية لأنظمة الطائرات بقيمة إجمالية فاقت 5,597 مليون درهم.

وشهدت نسخة هذا العام - التي تشارك فيها 134 شركة من 26 دولة حول العالم، منها 7 دول تشارك للمرة الأولى - نمواً استثنائياً وغير مسبوق، إذ ازدادت المساحة المخصصة للشركات العارضة بنسبة 25%، فيما استحوذت الشركات الجديدة التي تشارك لأول مرة على 36% من إجمالي العارضين، بينما تمثل الشركات الوطنية 29% من إجمالي العارضين المشاركين في النسخة الخامسة من المعرضين.

وتضاعفت العروض الحية التي تقام في منطقة تلال سويحان، وهي إحدى الفعاليات الرئيسية للمعرضين، وازداد عدد الأنظمة المتطورة المشاركة فيها بشكل لافت، حيث من المقرر أن تشهد هذه العروض الكشف عن 22 تكنولوجيا جديدة ونظام مبتكرة لم يسبق الكشف عنهما في السابق.

وتشهد النسخة الخامسة من معرضي "يومكس" و"سيمتكس" 2022 إطلاق منصة "يومكس" و"سيمتكس" للشركات الناشئة المختصة في القطاع، والتي تهدف إلى تمكين هذه الشركات وتسليط الضوء على ابتكاراتها في المجال.
وقال رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرضي "يومكس" و"سيمتكس" 2022 والمؤتمر المصاحب اللواء الركن الدكتور مبارك سعيد غافان الجابري إن هذا الحدث الاستراتيجي المتخصص في الأنظمة غير المأهولة ونظم التدريب والمحاكاة يعتبر الوحيد من نوعه على مستوى المنطقة لما يلعبه من دور محوري في دعم جهود دولة الإمارات نحو ترسيخ ريادتها العالمية عبر توظيف الابتكارات التي تسهم في تعزيز الاقتصاد والاستقرار والامن الوطني والإقليمي. ويأتي انعقاد هذا الحدث في ظل التحديات والظروف العالمية التي نشهدها ليسلط الضوء على القدرات التي تمتلكها دولة الإمارات بتنظيم حدث استراتيجي على هذا القدر من الأهمية لقطاع التكنولوجيا المتقدمة والصناعات الدفاعية".

وأضاف "يوفر المعرضان منصة للتجارب الريادية التي تعزز من جهود الدولة للاطلاع على أحدث الابتكارات في مجال الأنظمة غير المأهولة ويدعم مهمتها تجاه تطوير القدرات الوطنية والتي تمكّن وتعزّز قدرة الدولة على مجابهة التحديات بمختلف أنواعها وهو ما يضعنا في مصاف الدول الرائدة التي تلعب دوراً محوريّاً على المستوى الإقليمي والدولي، ونتطلع إلى نجاح هذه النسخة الاستثنائية والبناء على ما تحقق في الدورات السابقة من نجاح".

طباعة