بنسبة 30% لمواجهة تداعيات جائحة «كورونا»

«بلدي كلباء» يخفّض الإيجار بسوق السمك والخضراوات

الإيجارات الجديدة راعت كثيراً مصلحة المستهلك والتاجر. من المصدر

أفاد المجلس البلدي لمدينة كلباء، التابعة لإمارة الشارقة، بتخفيض الإيجار السنوي 30% لمحال وأماكن تقطيع الأسماك في سوق السمك والخضراوات، بما يتماشى مع أسعار المدن الأخرى التابعة لإمارة الشارقة، لمواجهة تداعيات جائحة فيروس «كورونا».

ولفت المجلس إلى أن القرار جاء بعد دراسة أوضاع سوق السمك والخضراوات مع بلدية مدينة كلباء، وجمعية الصيادين في مدينة كلباء، التي كانت نتاجها تخفيف الأعباء عن المستهلكين والمستثمرين بتخفيض إيجار المحال في أسواق السمك والخضراوات، بعد الاطلاع على عروض أسعار الإيجارات لجميع الأسواق التابعة لإمارة الشارقة، كسوق خورفكان، ليكون إيجار محل السمك 8000 درهم سنوياً، بدلاً من 12 ألف درهم، وأماكن التقطيع أصبح إيجارها 4000 درهم، بدلاً من 10 آلاف، وطُبّقت الأسعار على سوق الخضار، الذي كان سابقاً إيجاره 12 ألف درهم سنوياً، وأصبح 8000 درهم.

ونوه المجلس بأن سوق المواشي لم يرد فيه أي تغيير، وبقي على سعره، وهو 7000 درهم، مشيراً إلى أنه بعد الانتهاء من مشروع سوق السمك والخضراوات والفواكه الجديد، سيشهد سوق السمك والخضراوات نقلة نوعية في البيع.

وأكد الصياد وصاحب محل أسماك بسوق كلباء للخضراوات والفواكه، عبدالله الزعابي، أن القرار جاء لمصلحة الصيادين وأصحاب الدكك والمحال، إذ كانوا يشكون ارتفاع أسعار إيجار محال السمك وأماكن التقطيع، الأمر الذي يعود عليهم بخسائر، خصوصاً في أوقات شح الأسماك خلال الصيف.

وأكد تاجر خضراوات في سوق كلباء للخضراوات، محمد غلام، أن الإيجارات الجديدة راعت كثيراً مصلحة المستهلك والتاجر، وتماشت مع أسعار المدن الأخرى التابعة لإمارة الشارقة، كمدينة خورفكان.

طباعة