شرطة الفجيرة توقّع اتفاقية مع «ساعد» لتخطيط الحوادث البسيطة

وقعت القيادة العامة لشرطة الفجيرة اتفاقية مع شركة «ساعد» للأنظمة المرورية، لتطبيق خدماتها التشغيلية في تخطيط الحوادث المرورية البسيطة بالإمارة. وأكد القائد العام لشرطة الفجيرة، العميد محمد أحمد بن غانم الكعبي، أن تطبيق العمليات التشغيلية لشركة «ساعد» في تخطيط الحوادث المرورية البسيطة، سيتيح إعادة توزيع القوى البشرية العاملة في مجال تنظيم السير والمرور وتخطيط الحوادث، لافتاً الى أن جزءاً من الدوريات العاملة حالياً في الميدان ستوجه طاقاتها للعمل الأمني، وتكثف جهودها في مواجهة السلبيات المجتمعية، وتعزيز القدرات الأمنية الموجهة لمكافحة الجريمة بأشكالها كافة، والظواهر الدخيلة على المجتمع. وقال رئيس مجلس إدارة شركة ساعد للأنظمة المرورية العميد مهندس حسين أحمد الحارثي، إن توقيع اتفاقية تطبيق العمليات التشغيلية لشركة ساعد بالفجيرة يعتبر مواصلة لجهود الشركة في تقديم خدماتها حسب أفضل الممارسات العالمية، للإسهام الفاعل ودعم جهود الفجيرة للارتقاء بمخرجات العملية المرورية، وتعزيز تخطيط وإعادة بناء الحوادث المرورية البسيطة، حيث قامت «ساعد» بتوقيع اتفاقات والعمل في كل من أبوظبي ورأس الخيمة وأم القيوين، والشارقة وعجمان. وأفاد الحارثي بأن الشركة ستقوم بإعداد التحضيرات والتجهيزات اللازمة لتطبيق عملياتها التشغيلية بالفجيرة، على صعيد عدد الدوريات والفرق المشاركة وتوفير التقنيات والأنظمة الحديثة، والبرامج الإلكترونية المتطورة والكوادر البشرية لرفع مستوى الأداء، بما يمكنها من الوصول إلى موقع الحادث في فترة زمنية وجيزة، وتخطيطه وتقييم الأضرار الناجمة عنه، وتقدير تكاليف الإصلاح وتعويض الأضرار.

 

طباعة