حبس بريطاني يقود سيارته بطريقة "غير طبيعية" في دبي

 

قضت محكمة السير والمرور في دبي بحبس سائق بريطاني يبلغ من العمر 42 عاماً شهر وإيقاف رخصة قيادته بعد إدانته بتهم قيادة مركبة تحت تأثير المشروبات الكحولية، وتجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، والقيادة عكس السير ، واتلاف مال مملوك للغير، وهي جرائم مرورية وفق أحكام قانونيّ السير والمرور والعقوبات الاتحاديين وتعديلاتهما.

وقال المحامي العام الاول رئيس نيابة السير والمرور في دبي المستشار صلاح بوفروشه الفلاسي، إن النيابة باشرت التحقيق مع السائق المتهم في الحادث موضوع البلاغ بعد إحالة الملف من مركز شرطة بردبي، وتعود تفاصيل الواقعة إلى مشاهدة إحدى دوريات الشرطة الأمنية للمتهم وهو يقود مركبته بصورة غير طبيعية عكس اتجاه السير، وتجاوز الإشارة الضوئية الحمراء متسبباً في إتلاف ممتلكات الغير، وبناء على ذلك أوقفت الدورية الأمنية التابعة لشرطة دبي المركبة و ضبطت قائدها تفادياً لأي حوادث مرورية لاحقه، وبفحصه بواسطة جهاز النفخ بلغت نسبة الكحول لديه  179%.

وأوضح الفلاسي أن النيابة العامة أمرت بحبس المتهم على ذمة القضية، بعد أن اعترف خلال التحقيقات بالتهم المنسوبة إيه،   منوهاً بالدور اليقظ لرجال شرطة دبي في ضبط مثل هذه الحالات، مناشداً كافة السائقين بضرورة اتخاذ اقصى دراجات الحيطة والحذر اثناء قيادة المركبات على الطرق مع التقيد بكافة اشتراطات وقواعد القيادة القانونية الآمنة في سبيل المحافظة على سلامة كافة مستخدمي الطريق والممتلكات العامة والخاصة. 

طباعة