العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    حذرت من خطورتها على سلامة الأطفال في العيد

    شرطة أبوظبي: الألعاب النارية بدايتها تسلية ونهايتها مأساوية

    حذرت شرطة أبوظبي من مخاطر الألعاب النارية خلال الاحتفال ببهجة عيد الأضحى، موضحة أن بدايتها تسلية ونهايتها مأساوية، قد تصل إلى الإضرار بالعيون وفقدان البصر ووقوع حرائق بالمنازل ودعت الأهالي من خطورة شراء أبنائهم للألعاب النارية من بعض مواقع التواصل الاجتماعي والتي تحاول استغلال الأطفال والمراهقين عبر توفير الألعاب النارية بأسعار بسيطة.
     
    وأكدت على أهمية دور الآباء والأمهات في مراقبة أطفالهم واستشعار مسؤوليتهم في توعيتهم بمخاطرها وأن يحرصوا على سلامة أبنائهم، محذرة من شراء الألعاب النارية، والتأكد من عدم اقتناء أبنائهم لها لخطورتها، وحفاظاً على سلامتهم.
     
    وحثت أولياء الأمور على تشديد الرقابة على الأبناء الذين يقبلون على شرائها لتجنيبهم الحوادث المؤسفة، لأنها تشكّل خطراً على مستخدميها من الصغار، وتطال الموجودين في محيط استعمالها من حروق وتشوّهات مختلفة تؤدي إلى عاهات مستديمة أو مؤقتة، كما تحدث أضراراً في الممتلكات جرّاء ما تسببه من حرائق عند اشتعالها.
     
    ودعت الجمهور عند معرفة أحد مروجي الألعاب النارية، أو أية معلومة تخص ذلك، بعدم التردد بالاتصال على هاتف الطوارئ 999 أو بخدمة أمان التي تتعامل مع طلبهم بسرية تامة على الرقم المجاني 8002626.
    طباعة