رصدتهم كاميرات المراقبة.. والمخالفة 1000 درهم

سائقون يلجأون إلى «كتف الطريق» هرباً من الازدحام

«كتف الطريق» مخصص لسيارات الشرطة والإسعاف والطوارئ. من المصدر

رصدت كاميرات الضبط المروري في أبوظبي، أخيراً، هروب سائقين من الازدحام المروري خلال ساعات الذروة، عن طريق استخدام مسار كتف الطريق المخصص لمركبات الطوارئ، وشددت شرطة أبوظبي على ملاحقة المخالفين وتوقيع غرامة قدرها 1000 درهم.

وطالب سائقون بتشديد العقوبة على مستخدمي مسار كتف الطريق، لما يسببونه من إرباك لحركة السير والمرور، وتعطيل حركة مركبات الإسعاف التي تسارع من أجل إنقاذ حياة مريض أو مصاب في حادث.

وتفصيلاً، نشرت شرطة أبوظبي، أخيراً، مقطع فيديو، بالتعاون مع مركز المتابعة والتحكم في أبوظبي، ضمن المبادرة الإعلامية «لكم التعليق»، وحملة «درب السلامة»، مشاهد لخطورة التجاوز من كتف الطريق المخصصة لمركبات الطوارئ، لتعزيز سرعة الوصول لمواقع الحوادث وإسعاف المصابين وإنقاذ حياتهم.

واقترح القارئ، حسين البلوشي، حجز رخصة قيادة المخالف لمدة لا تقل عن ستة أشهر، وحجز المركبة لمدة شهر، مع تشديد المخالفة بحيث لا تقل قيمتها عن 3000 درهم، ومع تكرار مخالفة يجب سحب الرخصة لمدة سنة.

وأكد محمد حسن، مقيم في أبوظبي، أهمية زيادة حملات التوعية، للحد من هذه المخالفة، خصوصاً أن كتف الطريق مخصصة لحالات الطوارئ وسيارات الإسعاف، مشيراً إلى أن هناك بعض السائقين الذين لا يراعون حقوق الغير على الطريق، ويكون هدفهم الرئيس هو الوصول إلى وجهتهم بغض النظر عن خطورة تصرفاتهم.

ونبّه (أبومحمد) إلى أن تعطيل حركة السير والمرور على مسار كتف الطريق، يمكن أن يتسبب في وفاة مصاب في حادث، إذ يكون في حاجة ماسة إلى وصول سيارة الإسعاف في أسرع وقت ممكن، مشيراً إلى أهمية تكثيف الوعي بخطورة هذه المخالفة لما تمثله من تهديد لحياة الأفراد، مع تشديد العقوبة على المخالفين.

من جهتها، حذرت شرطة أبوظبي قائدي المركبات من التجاوز من كتف الطريق، مشيرة إلى أن التجاوز من كتف الطريق يمثل ظاهرة خطرة على حياة الأشخاص ومستخدمي الطريق، كون كتف الطريق تم تخطيطها لاستخدامها في حالات الطوارئ، لتوفير مسارات سريعة لمركبات الإسعاف، لنقل المرضى والمصابين وتقديم الخدمات الإنسانية لهم، فضلاً عن توفير مسارات سريعة لمركبات الدفاع المدني ومركبات الشرطة، للقيام بالخدمات الطارئة والعاجلة، بما يمكّنها من سرعة الوصول لمواقع الحوادث لتأمينها.

وأكدت أنه لن يكون هناك أي تهاون مع السائقين المخالفين، في إطار الجهود التي تهدف إلى جعل الطرق أكثر أماناً، لافتة إلى تطبيق العقوبة على المضبوطين وتوقيع غرامة 1000 درهم، وتسجيل ست نقاط مرورية في ملفهم المروري.

ودعت شرطة أبوظبي السائقين إلى التحلي بالصبر، في حالات وجود ازدحام مروري على الطريق، وانتظار دورهم في المسار، وعدم استخدام مسار كتف الطريق.

طباعة