وفاة طفل محشوراً بمركبة قديمة في العين

    توفى طفل (خمس سنوات) في مدينة العين، وُجد محشوراً داخل مركبة قديمة تملكها أسرته.

    وأفاد مدير مديرية شرطة العين، العقيد مبارك سيف السبوسي، بأن «مركز شرطة مزيد تلقى بلاغاً بشأن الحادث، وأظهرت التحقيقات الأولية دخول الطفل أثناء اللعب إلى الجانب الخلفي للمركبة وإغلاقها، وبعد البحث عنه من قبل أسرته وجدوه محشوراً، وقاموا بنقله إلى مركز صحي، وبعد الكشف عليه تبينت وفاته».

    وحذّرت شرطة أبوظبي من مخاطر ترك السيارات مفتوحة داخل المنزل، وأيضاً ترك الأطفال داخل المركبات بمفردهم، بوضعية قد تتسبب في وفاتهم، أو تعرضهم للاختناق نتيجة ارتفاع درجات الحرارة صيفاً، ونقص الأوكسجين داخل المركبة، أو تحريك المركبة جرّاء عبثهم بناقل الحركة، ما قد يؤدي إلى وقوع حادث.

    وأشار السبوسي إلى أن ترك الأطفال بمفردهم داخل المركبة يشكل خطورة بالغة قد تؤدي إلى الوفاة، نتيجة إهمال الأسرة وعدم إدراكها لهذه السلوكيات السلبية.

    وأكد حرص شرطة أبوظبي على زيادة التوعية للأسر ومختلف شرائح المجتمع، داعياً أولياء الأمور إلى تحمّل مسؤولياتهم تجاه أطفالهم، باتخاذ احتياطات السلامة الكفيلة بالحد من حوادث الأطفال في المركبات.

    طباعة