«أشغال شاقة» في تدريبات الأبيض اليوم - الإمارات اليوم

«أشغال شاقة» في تدريبات الأبيض اليوم


يخضع المنتخب الوطني اليوم الى التدريبات الشاقة تدشيناً لمرحلة الاستعداد الجاد للمواجهة المرتقبة مع المنتخب السوري يوم الأربعاء المقبل في دمشق ضمن مباريات المرحلة الثالثة من التصفيات المؤهلة الى كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا. ويؤدي الأبيض اليوم مرانين شاقين احدهما في العاشرة صباحا والثاني في السابعة مساء على ملعب نادي النصر.
 
ويركز الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الفرنسي ميتسو على ثبات معدل اللياقة البدنية عند اللاعبين وتدريبهم على الخطة التي سيطبقها الفريق في مواجهة سورية. وكان المنتخب عاد من عمان صباح أول من أمس وحصل اللاعبون على إجازة قصيرة قضوها مع عائلاتهم استمرت حتى العاشرة من مساء أمس حيث تجمع اللاعبون وأفراد الجهاز الفني في فندق موفنبيك مقر إقامة المنتخب حتى موعد سفره الى سورية صباح الاثنين المقبل.
 
وانضم مساء أمس لاعبو الوحدة والوصل الى معسكر المنتخب بعد ان تخلفوا عن رحلة عمان بسبب ارتباطهم بالمشاركة مع أنديتهم في دوري أبطال آسيا. وسيطرت حالة من التفاؤل والارتياح على الجهاز الفني للمنتخب الوطني بعد العرض القوي الذي قدمه الفريق في مباراته الودية امام المنتخب العماني والتي انتهت بالتعادل 1/.1 مسؤولية كبيرة وقال مدير المنتخب عبدالله حسن ان «الأبيض خرج بالكثير من الفوائد من وراء هذه المواجهة القوية، مؤكداً ان الجهاز الفني اطمأن على مستوى عدد كبير من اللاعبين، إضافة الى تحقيق التفاهم والتجانس بين اللاعبين القدامى والمنضمين حديثا الى صفوف المنتخب».
 
وأوضح مدير المنتخب ان «اللاعبين بلغوا مرحلة كبيرة من الجاهزية الفنية والمعنوية استعدادا للمواجهة المرتقبة مع المنتخب السوري». وتابع «لاعبو المنتخب يدركون مدى المسؤولية الملقاة على عاتقهم، وهم مقدرون جيدا لأهمية المرحلة المقبلة ولمباراة سورية بالتحديد، ويكفي ان هلال سعيد رفض مغادرة معسكر المنتخب واصر على المشاركة في مباراة عمان رغم علمه قبل المباراة بوفاة شقيقه، وهذا دليل على حرص اللاعبين وإصرارهم على تحقيق الفوز واسعاد الجماهير الاماراتية». 

وأجل ميتسو إعلان القائمة النهائية لأسماء اللاعبين الذين سيتوجهون معه الى سورية حتى يقف على حالة بعض اللاعبين المصابين مثل لاعب الوحدة حيدر الوعلي.  استبعاد 4 لاعبين ومن المقرر ان يستبعد ميتسو أربعة لاعبين من بينهم حارس مرمى، ويصطحب معه 20 لاعبا من بين الـ 26 لاعبا الموجودين حاليا.
 
ويُوجد في معسكر المنتخب 24 لاعبا هم: ماجد ناصر وعبيد الطويلة واسماعيل ربيع في حراسة المرمى، وراشد عبدالرحمن ومحمد قاسم وعبيد خليفة ويوسف جابر وفايز جمعة وبشير سعيد وحيدر الو علي  في خط الدفاع،وعبدالله مال الله وهلال سعيد ودرويش احمد وسبيت خاطر ومحمد ابراهيم وسيف محمد واحمد دادا وطارق حسن في الوسط ، وفيصل خليل واحمد خليل واسماعيل الحمادي واسماعيل مطر ومحمد الشحي في الهجوم.  وتربع المنتخب على رأس المجموعة الخامسة بعد انتهاء الجولة الاولى حيث حصل على اول ثلاث نقاط من فوز مستحق على الكويت بهدفين نظيفين وحل المنتخب السوري في المركز الثاني برصيد نقطة واحدة بعد تعادله مع ايران في طهران، وجاء المنتخب الايراني ثالثا بنفس رصيد سورية، وحل المنتخب الكويتي في المركز الرابع والأخير دون رصيد من النقاط.
 
طراب: مواجهة الإمارات صعبة 
اعترف لاعب المنتخب السوري ونادي الاتحاد الحلبي بكري طراب بصعوبة المواجهة المقررة أمام منتخبنا الوطني يوم 26 الجاري في المرحلة الثالثة  من مباريات المجموعة الخامسة في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال العالم. وقال في اتصال هاتفي لـ«الإمارات اليوم» إن «النقطة التي حصل عليها منتخب سورية من ملعب أزادي بطهران أمام نظيره الإيراني ستدفعه إلى مضاعفة جهودهم امام الأبيض الإماراتي لأجل الحصول على النقاط الثلاث واعتلاء صدارة المجموعة، معتبرا ان فريقه قادر على الفوز قياسا بحالة التفاؤل التي تسيطر على الشارع الرياضي السوري على خلفية النتائج الممتازة للمنتخبات والفرق السورية في الفترة السابقة في المسابقات الرياضية المختلفة».

ونفى طراب وجود علاقة بين النتائج الجيدة لممثلي الكرة السورية في البطولة القارية «الكرامة والاتحاد» أمام الوحدة وسيباهان الإيراني مقابل الخيبة الواضحة لفريقي الوحدة والوصل في مواجهة الكرامة السوري والقوة الجوية العراقي قبل المواجهة المرتقبة بين المنتخبين السوري والإماراتي، وقال إن «الفريقين على قدر التوقعات لتعويض نتائج الجولة الاولى قياسا بالعناصر الجيدة التي يحتشدان بهما».
 
وأضاف «يتعين ان ننظر بعين الاعتبار إلى المنتخب الإماراتي بطل خليجي18 ونتيجته المشرفة في الجولة الافتتاحية أمام الكويت ،خصوصا عندما نتحدث عن المدرب ميتسو  ونجاحاته اللافتة. ولاننسى العناصر الجيدة التي برزت بطريقة جيدة في مسيرة التطور الجيدة للكرة الإماراتية في الفترة السابقة، وقد تسنى لنا متابعته في مباراته امام الفريق الكويتي ما قادنا إلى الإحاطة المناسبة بجميع نقاط ضعفه وقوته التي ستجد التقييم الملائم من المدرب فجر إبراهيم،  ونحن هنا امام مواجهة يصعب التكهن بنتيجتها ولكن الأفضلية لنا تأسيسا على دوران المقابلة في ملعبنا ووسط أنصارنا وينبغي ألا نهدر فرصة الفوز على المنتخب الإماراتي قياسا بالمردود البارز الذي قدمناه في الجولة الافتتاحية أمام المنتخب الإيراني وحصولنا على نقطة إيجابية».
 
وقال اللاعب طراب إن المشكلة التي يعاني منها منتخب بلاده تتلخص في عدم خوض مباراة إعدادية قبل مواجهة الإمارات. واعتبر أن ارتباط  لاعبي الكرامة والاتحاد بالبطولة القارية يوم الاربعاء يفرض عليهم المشاركة في التجمع الخاص بلقاء الإمارت قبل ستة أيام من حلول ميقات اللقاء

 

طباعة