6 أندية مهددة بالاستبعـاد مـن دوري المحترفين


استبعد نائب رئيس لجنة دوري المحترفين، محمد المحمود وجود أي نية لدى اللجنة لتمديد الفترة المحددة لانتهاء الأندية من تسليم التقارير الخاصة باستكمال شروط ومعايير مشاركتها في دوري المحترفين الذي سيتطلق اعتباراً من الموسم الكروي المقبل. وقال المحمود «لا توجد أي نية لقبول هذا المقترح وأمامنا جدول زمني سنلتزم به وعلى جميع الأندية الالتزام به».
 
وحددت لجنة الدوري يوم 27 من مارس الجاري موعداً نهائياً لاستلام هذه التقارير. وكانت لجنة دوري المحترفين عقدت اجتماعا يوم أمس. في دبي وتركزت المناقشات على بنود مسودة العقد، المزمع توقيعه مع اتحاد الكرة حول آلية إدارة دوري المحترفين واستعراض التقارير المرسلة من الأندية حول الأعمال التي أنجزتها لاستكمال الشروط الخاصة بمشاركتها في دوري المحترفين.

وكشف المحمود النقاب عن أن «ستة» أندية عزفت عن إرسال التقارير الخاصة بها ولم تلتزم بـ«التعميم» الذي أرسل لهم بضرورة إعداد تقارير أسبوعية عن الأعمال التي أنجزتها وإرسالها للجنة. وضمت القائمة التي أعلن عنها نائب رئيس لجنة دوري المحترفين، أندية الوصل والشباب والظفرة وعجمان ودبي والإمارات. 

وقال ستكون أمام هذه الأندية مهلة حتى الخميس المقبل للانتهاء من إرسال هذه التقارير، ولن يتم النظر لأي تقارير ترسل من أي نادٍ بعد هذا الموعد. وستعقد لجنة دوري المحترفين اجتماعاً يوم السبت المقبل في دبي لتحديد أسماء الأندية التي التزمت بإرسال التقارير الخاصة بها واستكمال بقية بنود جدول الأعمال التي لم يتم الانتهاء منها في جلسة الأمس.
 
وشدد المحمود على أن أي نادٍ لن يلتزم بتسليم تقاريره في الموعد المحدد سيتم استبعاده نهائيا من قائمة الأندية التي ستشارك في دوري المحترفين. وسيزور وفد من الاتحاد الآسيوي دولة الإمارات في الـ20 من إبريل المقبل من اجل الاطلاع على استيفاء الأندية للشروط الخاصة بدوري المحترفين. ونفى محمد المحمود وجود أي اختلافات في وجهات النظر مع اتحاد الكرة تسببت في تأجيل عقد إدارة دوري المحترفين. وقال «لا توجد أي اختلافات في وجهات النظر، بل على العكس الأمور تسير في الخط المرسوم وهناك اتفاق بين اللجنة واتحاد الكرة على العمل معا من اجل مصلحة كرة الإمارات التي تقضي مصلحتها أن يقام دوري المحترفين في الموسم المقبل».

وأوضح أن أسس الاتفاق مع اتحاد الكرة مستمدة من لوائح وأنظمة الاتحاد الآسيوي وقرارات الجمعية العمومية، ولا يمكن الاختلاف علي هذه الثوابت على حد قوله. وأضاف «هناك تعاون جاد ومثمر مع اتحاد الكرة والهيئة العامة للشباب والرياضة وسيرى الجميع ثمار هذا التعاون في المستقبل».
 
وأبدى المحمود دهشته مما يتناول بين الحين والآخر من أن اتحاد الكرة سيسحب البساط من تحت أقدام لجنة دوري المحترفين، وما يحاول البعض أن يدعيه من وجود مشكلات وأزمات بين الطرفين. وقال «أناشد الجميع أن يلتفوا حول الهدف الذي ننشده بأن نطلق دوري المحترفين في الموسم المقبل لنكون من الدول الآسيوية السباقة في هذا الموضوع».
 
وحول ما أثاره رئيس اتحاد الكرة، محمد خلفان الرميثي بأنه ليس من الضرورة إقامة دوري المحترفين من 12 نادياً، أجاب «الاتحاد الآسيوي حدد ثمانية أندية كحد ادنى ليقام دوري المحترفين، لكن المصلحة الفنية للكرة الإماراتية تقضي أن يكون 12 ناديا، لتوفير منافسات قوية ستنعكس إيجابا في النهاية لمصلحة المنتخب». وحول أسباب عدم الإعلان عن اختيار المرشح لمنصب المدير التنفيذي في اجتماع الأمس، أجاب «فضلنا أن نتطرق للأمور التي تحتاج للأولوية، وقد قطعنا شوطاً طويلاً بشأن اختيار المدير التنفيذي عبر مقابلات شخصية مع بعضهم  وينتظر أن يتم الإعلان عن هويته في الاجتماع المقبل».