مع الاحترام - الإمارات اليوم

مع الاحترام

 
«تحقق وزارة البيئة والمياه بالتعاون مع بلدية دبي، في كيفية دخول النباتات المحظورة إلى الدولة، وبيعها في الأسواق، حيث دخلت دون تصريح من الوزارة، ومن المفترض وفقاً للبيانات الجمركية للشحنة، أن تحمل سيراميك فقط، وأن المرأة التي أدخلتها استطاعت التحايل على المفتشين».
مدير إدارة الوقاية والحجر الزراعي  في وزارة البيئة والمياه علي حسن الحمودي

 

نحن على يقين بأن التحقيق الذي تجريه وزارة البيئة بالتعاون مع بلدية دبي، سوف يصل إلى الأيادي الخفية التى ساعدت هذه المرأة على إدخال النباتات الضارة للدولة، لكن الأهم من ذلك أن تتكاتف الجهود من أجل عدم تكرار ذلك مستقبلاً، وأن يتمّ فحص الشحنات المستوردة من الخارج، لمعرفة محتوياتها قبل دخولها، للتأكد من عدم وجود أي أشياء تضرّ المواطنين في الدولة. 
مراقب
 

طباعة