الـ«سي آي إيه» أنشأت 12 شركة وهمية لاختراق منظمات إسلامية - الإمارات اليوم

الـ«سي آي إيه» أنشأت 12 شركة وهمية لاختراق منظمات إسلامية

 


أنشأت وكالة الاستخبارات الأميركية المركزية «سي آي ايه» 12 شركة وهمية في أوروبا ومناطق اخرى في العالم على امل اختراق منظمات اسلامية. ونقلت صحيفة «لوس انجلوس تايمز» على موقعها على الانترنت الليلة قبل الماضية عن مسؤول سابق في الـ«سي آي ايه» قوله ان الوكالة اغلقت الآن هذه الشركات باستثناء اثنتين، نظرا لعدم جدواها.
 
وأضـاف المســؤول نفســه ان فتح هــذه الشركات كان جزءا من خطة طموحة لزيادة عدد رجال الـ«سي آي ايه» الذين يتــم ارسالهـم الى الخارج تحت «غطاء غير رسمي» بهدف تعزيز قدرات الوكالة على اختراق الشبكات الاسلامية. وتابعت الصحيفة ان عملاء الوكالة قدموا انفسهم على انهم موظفون في مصارف استثمارية وشركات استشارية وغيرها من الشركات الوهمية التي لا علاقة لها ظاهريا بحكومة الولايات المتحدة.
 
لكن هذه الخطة شكلت مصدر خلافات كبيرة داخل وكالة الاستخبارات المركزية. وقالت الصحيفة ان هذه «الشركات» التي كانت تديرها الـ«سي آي إيه» اقيمت في مواقع بعيدة عن تجمعات المسلمين واهداف اخرى في اوروبا واثار حجمها قلقا، اذ ان خطأ واحدا كفيل بكشف عدة عملاء للوكالة. واضافت ان احد اسباب اغلاق هذه الشركات هو ان رجال الاعمال لا يسعون عادة للاتصال باعضاء القاعدة العمليين
.
طباعة