«وطني» تنظّم جلسة حوارية لطالبات «عائشة بنت عثمان»

نظّمت مؤسسة «وطني الإمارات»، في مدرسة عائشة بنت عثمان النموذجية للتعليم الأساسي والثانوي بالشارقة، جلسة حوارية بعنوان «وطني يسمع». وأدارت الجلسة مستشارة الشؤون المجتمعية في مؤسسة «وطني الإمارات»، الدكتورة أمل بالهول الفلاسي، التي أكّدت على مضي الدولة بفضل قيادتها الحكيمة في تعزيز القيم والمفاهيم الاجتماعية والسياسية الايجابية. وقالت إن «صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، دعا منذ عام 2005 إلى ضرورة التمكين السياسي، وأهمية ممارسة الدور الانتخابي». كما أشارت إلى أقوال المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان: «واجبنا أن نوفر كل الفرص أمام مواطنينا، ليرتادوا كل الأنشطة، ونوفر لهم كل أنواع الدعم، ليأخذوا دورهم في العمل والبناء». وأشارت إلى قول صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي: «على الشباب التزود بالعلم والمعرفة». واستعرضت بالهول مع الطالبات مقدمة دستور الدولة، وعرجت على الحقوق والواجبات المنصوص عليها، وأهمية الاتحاد ومقوماته وأهدافه الأساسية.

من جهتها، قالت مديرة مدرسة عائشة بنت عثمان، حبيبة محمد المزروعي: «تأتي الجلسة ضمن أنشطة ومحاضرات مشروع المدرسة (هويتي ولاء وانتماء)، الهادف إلى تعزيز الهوية الوطنية لدى الطالبات».

 

طباعة