السويد.. رقاقة تحت الجلد لتخزين بيانات كورونا

تمكنت شركة سويدية من تطوير رقاقة دقيقة يمكن استخدامها لتخزين بيانات جواز التلقيح ضد فيروس «كورونا» تحت الجلد.

وفقا لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فإن التقنية تسمح للمستخدم بالحصول على شهادة «كوفيد19″، التي تشير إلى تلقي حاملها اللقاح ضد فيروس كورونا، على الذراع أو في أماكن أخرى من الجسد مثل الإبهام أو السبابة.

وأوضحت الشركة السويدية، أن الرقاقة تستخدم جهاز تقنية NFC (اتصال قريب المدى) للتواصل مع أي هاتف ذكي متوافق قريب. بحسب وكالة «سبوتنيك».

وبشأن إجراء وضع الرقاقة، أكدت الشركة أنه بسيط للغاية ولا يتضمن سوى شق صغير، لأن الرقاقة لا تتعدى حجم حبة الأرز، كما يمكن أيضا إزالتها بسهولة عند الرغبة.

وأوضح مقطع فيديو نشرته الشركة السويدية كيفية عمل الجهاز، حيث يتصل تلقائيا بأقرب هاتف مزود باتصال NFC، وبعد ذلك تظهر شهادة التلقيح على الشاشة الطرفية مع الوثائق اللازمة لتقديمها إلى السلطات الصحية، والتي يتم قراءة محتواها عن طريق ماسح تردد الراديوRFID«تحديد الهوية بموجات الراديو».

وأشارت الشركة إلى أن التكنولوجيا المستخدمة بغرض تخزين بيانات جواز التلقيح ضد فيروس كورونا، يمكن تطبيقها خلال السنوات المقبلة في أنواع أخرى من الأغراض.

طباعة