#النصف الحلو.. قبعات الدلو تتصدر مشهد الموضة لعام 2021

تُعدّ قبعات الدلو من أبرز الإكسسوارات رواجاً، ولم يعد استخدامها مقتصراً على رواد المهرجانات فحسب، بل أصبحت هذه الإكسسوارات المريحة من القطع الأساسية في خزانة الملابس الصيفية، بفضل علامات الموضة الفاخرة التي أسهمت في نقلها إلى منصات عروض الأزياء مثل سيلين وفيفيان ويستوود وفيرساتشي.

وتضم تشكيلة قبعات الدلو لموسم ربيع وصيف 2021 تصاميم جذابة يمكن ارتداؤها بطرق متنوعة، إذ تبدو رائعةً مع فستان مميز أو عند تنسيقها مع بلوزات أو قمصان بسيطة. وتطرح مختلف العلامات نماذج متنوعة من هذه القبعات، مثل تصميم مزين بزخارف الأزهار من علامة جاني، بينما تتميز تصاميم غوتشي برسوماتٍ مطبوعة لشعار العلامة على شكل حرفي GG، أما نايكي وجاكموس وجوسي كوتور فتحافظ على لمستها البسيطة، حيث يظهر شعار العلامة في الجزء الأمامي والمركزي لكل قطعة. ومن جهتها تستعيد قبعات الدلو الراقية التي برزت خلال العام الماضي لمستها الأصيلة، وتتميز التصاميم الشبكية بطابع رياضي، كما تبدي أبرز علامات الموضة الفاخرة مثل GANT اهتماماً كبيراً بطرح نماذجها الخاصة من قبعات الدلو.

وكانت GANT قد نجحت في ابتكار تشكيلةٍ مستوحاة من أزياء البريبي الشهيرة في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي، بقالب جديد يتناسب مع موضة العصر الحديث، وتستوحي التصاميم جمالها من الأشكال الهندسية لنمط العمارة الوحشية وأرشيف العلامة الغني بالأزياء الشاطئية ذات الألوان الجريئة، وتأتي هذه التشكيلة المميزة لتستعرض تراث موضة البريبي القديم على شكل قبعات الدلو وسترات كارديجان المقلّمة بلمسة رياضية ومعاطف ترانشكوت مع تقليمات متقاطعة بألوان أساسية جريئة، إضافة إلى التنانير المتألقة بثنيات متناسقة ونقشات تجمع التدرجات المشرقة للأصفر والأحمر والأبيض والأسود.

وبفضل التصاميم المتنوعة لقبعات الدلو، يميل العديد من المشاهير إلى اعتمادها في إطلالاتهم، مثل ريهانا ودوا ليبا. أمّا في الموسم الحالي، فتتميز هذه الإكسسوارات حتى البسيطة منها، بلمسة عصرية فاخرة تناسب أجواء الصيف وما بعده، سواء التصاميم الكلاسيكية ذات التقليمات المتقاطعة من بربري وصولاً إلى إبداعات & أذر ستوريز المزينة بنقشة الفهد.

طباعة