القضاء الاميركي امر بتعويضها 1.75 مليون دولار

ذهبت إلى صالون التجميل لتقليم أظافرها فوقعت الكارثة

قضت محكمة بدفع صالون لتقليم الأظافر في ولاية فلوريدا الأمريكية تعويضا قدره 1.75 مليون دولار لامرأة ‏فقدت ساقها خلال عملية تقليم لأظافرها.‏

وتعود تفاصيل عندما أجرت المرأة وتدعى، كلارا شيلمان، تقليما لأظافرها في الصالون الواقع في تامبا بفلوريدا، لكن تعرضت لجرح من جانب إحدى الموظفات، بحسب صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية، ووكالة "سبوتنيك"،
وأسفرت العدوى عن مرض في ساقها يمنع من تدفق الدم إلى الأطراف، ومع تدهور حال ساقها، قام الأطباء ببترها، الأمر الذي جعلها ترفع دعوى قضائية ضد صالون التجميل، زعمت فيها أن الموظفة استخدمت أدوات غير نظيفة تعرّض حياة الزبائن للخطر.

وقال محامي شيلمان إنه  "لا يوجد مبلغ يمكن أن يعوّض موكلته بالكامل عن هذه الإصابة التي غيّرت حياتها، فإن هذه التسوية المستحقة ستساعدها على تغطية التكلفة العالية لفواتيرها الطبية ورعايتها المستمرة".

وتسبب بتر كلارا شيلمان لقدمها في معاناة، بما في ذلك فقدان منزلها والقدرة على المشي.

وفي 16 ديسمبر الجاري، توصلت أخيرا إلى اتفاق مع الصالون - الذي تعرض للإغلاق - لتسوية مالية قيمتها 1.75 مليون دولار.

 

طباعة