للاشتباه في نواياه.. موظفو فندق يقتلون عامل في حفلة ضرب جماعي

قالت الشرطة الهندية إن رجلاً توفي بعد تعرضه للضرب على أيدي بعض موظفي الفندق هنا، للاشتباه في نواياه، عندما دخل قبو الفندق بعد منتصف الليل.

قالوا إن الرجل، وهو عامل من أوديشا، دخل القبو في 15 ديسمبر عندما كان بعض الموظفين يحتفلون بعيد ميلاد زميلهم هناك، إلى أن الحفلة تحولت إلى حفلة ضرب جماعي.

وزُعم أنهم استجوبوه وضربوه، وفيما بعد وجد العاملون في الفندق رقم هاتف والده (الذي يعيش في أوديشا) في جيبه وأخبروه بالحادث صباح الخميس.

أبلغ الأب زوجة ابنه فأخذت زوجها إلى المنزل، ولم تأخذه إلى المستشفى لعدم وجود إصابات كبيرة واضحة.

لكن الرجل مات في المنزل. ثم أبلغت الشرطة بالحادث.

وقالت الشرطة إنه تم تسجيل قضية قتل والتحقيق جار. وأضافت أنه لم يتضح على الفور سبب دخول الرجل قبو الفندق بعد منتصف الليل.

 

طباعة