صاحب الرسوم المسيئة للرسول اختبر محاكي حوادث السيارات قبل يوم من مصرعه

أفادت صحيفة Expressen السويدية بأن الفنان صاحب الرسوم المسيئة للرسول محمد، لارش فيلكس، اختبر في اليوم السابق لمصرعة جهازا خاصا يحاكي حوادث السيارات.

ونقلت الصحيفة عن صديق فيلكس الذي صوره وهو يختبر الجهاز قوله "اليوم عندما أراجع هذه اللقطات، أشعر بشيء غريب".

وجرى الحادث المروري الذي أدى إلى مصرع فيلكس إثر اصطدام سيارة الرسام وحارسيه بشاحنة على الطريق "إي 4" بمدينة ماركارد السويدية.

واستبعد متحدث باسم الشرطة السويدية الرواية القائلة بأن الحادث قد يكون نتيجة نوايا مبيتة.

وخضع فيلكس (75عاما) لحماية الشرطة منذ أن أثار أحد رسومه الكاريكاتورية الذي تضمن اساءة للنبي محمد عام 2007 غضب المسلمين.
كما تسببت رسومه بتوترات دبلوماسية للسويد، حيث عمد رئيس وزراء السويد حينها فردريك راينفلدت الى لقاء سفراء دول اسلامية لتخفيف التوتر.

 

طباعة