العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خلال اجتماع للجنة تحكيم جائزة الشارقة للاتصال الحكومي

    علي جابر: أي مؤسسة إعلامية لا تواكب التطور سيكون مصيرها الفشل

    علي جابر: «حملة (لا تشلون همّ) يجب أن تُدرّس في الجامعات».

    أكّد عضو لجنة تحكيم جائزة الشارقة للاتصال الحكومي، علي جابر، مدير عام قنوات إم بي سي، أن الإعلام وسيلة فعّالة جداً في التأثير على المجتمعات، وله القدرة على تغيير حياة الناس، وإثارة الحروب وتثبيت السلام، لافتاً إلى أن الصناعة الإعلامية تتغيّر بشكل مطّرد وسريع أكثر من غيرها، وأي مؤسسة إعلامية لا تواكب هذا التطور سيكون مصيرها الفشل.

    جاء ذلك خلال اجتماع لجنة تحكيم جائزة الشارقة للاتصال الحكومي التي سيتم الاعلان عن الفائزين فيها خلال ثاني أيام الدورة العاشرة من المنتدى الدولي للاتصال الحكومي التي تقام خلال 26 و27 سبتمبر المقبل تحت شعار «دروس الماضي، تطلعات المستقبل»، حيث تناول عميد كلية محمد بن راشد للإعلام في الجامعة الأميركية بدبي، الحديث عن جملة من المحاور والقضايا استهلها بقدرة وريادة دولة الإمارات في إدارتها لأزمة «كورونا»، والنموذج العالمي الذي قدّمته في ما يتعلّق بالتواصل مع الجمهور.

    وقال جابر إنه «يحسب لدولة الإمارات أنها كانت سبّاقة على الصعيد العالمي إلى جانب نيوزيلندا في ما يتعلّق بالتواصل مع الجمهور خلال فترة جائحة (كورونا)، حيث كشفت معظم الدول عن مشكلات لديها في ما يتعلق بهذا النوع من التواصل، لكن دولة الإمارات استطاعت وبشكل فعّال أن تخفّف من الهلع لدى المجتمع، وأن تشجّع على أخذ اللقاح، خصوصاً ما أسهمت فيه حملة (لا تشلون همّ) التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، التي هي باعتقادي يجب أن تدرّس في الجامعات، لما لها من قيمة علمية تتجلى في تخفيف التوتر وإسناد المجتمع نفسياً».

    وتابع «دولة الإمارات هي البلد العربي النموذجي الذي استطاع أن يوفّق ما بين فتح القطاعات وإغلاقها، وتخفيف الحدّ المؤذي للجائحة على مستوى المجتمع».

    ولفت جابر إلى أن الشباب اليوم يستبدل التعاطي مع الأصدقاء والأهل والمحيط بشكل مباشر، بوسائل التواصل الاجتماعي التي يقضون عليها وقتاً طويلاً، مشيراً إلى أن هذه الوسائل الجديدة أسهمت في خلق حالة وحدة لدى الشرائح الشبابية.

    وتضمّ لجنة تحكيم الجائزة كلّاً من محمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات، وسامي الريامي رئيس تحرير صحيفة «الإمارات اليوم»، وشهاب الحمادي مدير مدينة الشارقة للإعلام (شمس)، وحسن يعقوب المنصوري أمين عام مجلس الشارقة للإعلام، والدكتور علي سالم اللواتي مستشار بديوان البلاط السلطاني، سلطنة عمان، والدكتور يسار جرار، وفضيلة المعيني نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الصحافيين الإماراتيين.

    طباعة