الدورة الأولى تقدّم عروض تسوق وترفيه في أرجاء الإمارة

«تخفيضات دبي الكبرى» تعزز مسيرة قطاع التجزئة

صورة

نجحت فعالية «ثلاثة أيام من التخفيضات الكبرى» في تعزيز قطاع التجزئة، وجذب جمهور المتسوقين من سكان دبي وزوارها، وذلك بمشاركة عدد من أبرز الشركاء في قطاع التجزئة بدبي، لتقديم تجربة تسوق مميزة من خلال عروض ترويجية كبرى، وتخفيضات مذهلة، وصلت إلى 90% في مختلف مراكز التسوق بالإمارة.

وتعتبر الدورة الأولى للفعالية هذا العام بمثابة انطلاق للموسم الصيفي المزدحم، الذي يقدم الكثير من عروض التسوق والترفيه داخل مراكز التسوق والمعالم الشهيرة في مختلف أنحاء المدينة.

تعد فعالية «ثلاثة أيام من التخفيضات الكبرى» من أهم المحركات الاقتصادية والفعاليات المتميزة ضمن التقويم السنوي لقطاع التجزئة، الذي تقدمه مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة).

ودعمت الفعالية شركات التجزئة من خلال تعزيز الاهتمام بالتسوق بين سكان دبي وزوارها، وذلك في ظل التزام جميع الوجهات المشاركة بإجراءات الصحة والسلامة الرئيسة، التي شملت الحفاظ على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات في جميع الأوقات.

وقدمت المتاجر والعلامات التجارية الكبرى في قطاع التجزئة العروض الترويجية والصفقات والفعاليات الترفيهية، التي تناسب جميع أفراد العائلة، على مدار 72 ساعة، من 27 إلى 29 مايو الماضي.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، أحمد الخاجة: «سعدنا بتنظيم دورة ناجحة أخرى من فعالية (ثلاثة أيام من التخفيضات الكبرى)، التي شكلت بداية رائعة لموسم صيفي واعد في دبي. وقدمت الفعالية أكبر وأفضل عروض التجزئة التي عززت مكانة دبي وجهة رائعة، تستقطب الزوار من جميع أنحاء دولة الإمارات والمنطقة والعالم، وتعاونت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة بشكل وثيق مع شركائها في قطاع التجزئة، لضمان تقديم دورة ناجحة، تثري تجربة التسوق للأفراد والعائلات».

وأشاد عدد من الشركاء الاستراتيجيين بفعالية «ثلاثة أيام من التخفيضات الكبرى»، التي تعد حدثاً أساسياً ضمن تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة، وتقدم أفضل العروض الممكنة للمستهلكين، ولعبت دوراً فعالاً في تسريع وتيرة تعافي قطاع التجزئة في دبي، إضافة إلى ترسيخ مكانة الإمارة المتنامية، باعتبارها وجهة تسوق وترفيه عالمية رائدة.

طباعة