«فن» تناقش «كيف تكون مبدعاً»

هيثم الطريقي خلال الورشة التي أقيمت عن بُعد. من المصدر

في ورشة عمل افتراضية، اصطحبت مؤسسة «فن»، المؤسسة المتخصصة في تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة في دولة الإمارات، المشاركين في رحلة مثيرة لاكتشاف مواهبهم وقدراتهم الإبداعية. واستضافت الورشة التي حملت عنوان «كيف تكون مبدعاً» المدير الإبداعي في مؤسسة «نون»،هيثم الطريقي.

وعرض الطريقي في مستهل الورشة مقطع فيديو إعلانياً لنادي الاتحاد السعودي، الذي ترعاه مؤسسة «نون» سابقاً، وقال: «كل مشروع إبداعي يبدأ بفكرة، وعامل الجذب الرئيس الذي يميز هذا الإعلان يتمثل في جاذبيته العاطفية القوية التي جاءت نتيجة تعاون مجموعة من الأشخاص الموهوبين في مزيج من أفكار إبداعية عدة، ومع هذا، بدأ هذا المشروع الإبداعي بفكرة صغيرة واحدة فقط».

ووصف الطريقي الإبداع بأنه مهارة يمكن تطويرها وتنميتها بشكل كبير مع الوقت والتمرين والممارسة، موجّهاً نصيحة للمشاركين الصغار بالعمل على ثلاث تقنيات بسيطة وفاعلة لتنمية المهارة الإبداعية، أهمها التحدث إلى الآخرين، مؤكداً أن المحادثة تعطي الإنسان الفرصة للتعرف إلى وجهات نظر مختلفة حول الحياة، وتُبقي الذهن منفتحاً على المعارف والفرص والإمكانات الجديدة.

ونصح الطريقي المشاركين بالتفكير والتأمل في الأشياء التي يشاهدونها من حولهم، وقال: «عندما تذهب إلى الشاطئ أو المول، أو السينما أو أي مكان آخر، حاول أن تفسح المجال لعينيك للتجول ورؤية الأشياء المختلفة، كزرقة السماء، وتصاعد الأمواج، وتفاعل الناس، وغيرها من التفاصيل الصغيرة التي تعطيك نظرة مختلفة عن بيئتك المحيطة التي تعيش فيها». وأضاف: «حاول أن تقرأ دائماً، فالقراءة مهمة، وعندما تفتح كتاباً، فإنك تفتح باباً إلى عالم مختلف».

طباعة