مسؤول بارز في الامم المتحدة: "كورونا" قد لا يتلاشى أبدا

صرح مايك ريان، المسؤول البارز بقطاع الصحة في الأمم المتحدة اليوم، أن العالم أمامه طريق طويل قبل أن يخفض مستوى التأهب بشأن فيروس كورونا المستجد، محذرا من أن تطوير اللقاح لن يضمن الانتصار على مرض كوفيد- 19.
وأعلن ريان رئيس عمليات الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت من جنيف، بأن المنظمة أعلنت حالة طوارئ صحية دولية في نهاية يناير الماضي، وأن وقف هذا الإنذار لا يلوح في الأفق. وأوضح: "هذا الفيروس قد لا يتلاشى أبدا". وقال "هناك طريق طويل ينبغي أن نسلكه قبل الكف عن قرع أي من نواقيس الخطر".
وأضاف أن الدول التي شهدت انخفاض معدلات الإصابة لابد أن تظل حذرة، ولابد أن تتخذ إجراءات سريعة لكبح أي ارتفاع جديد، مشيرا إلى كوريا الجنوبية والصين وألمانيا كأمثلة إيجابية ظهرت مؤخرا في هذا الصدد.
وحذر المسؤول البارز في منظمة الصحة العالمية من أن فيروس كورونا المستجد قد يستمر في الانتشار إلى حد ما، قبل أن يتم  التخلص منه. وشدد ريان على أنه بعد اكتشاف لقاح، يجب أن يكون اللقاح متاحا للعالم بأسره بأسعار معقولة ويجب أن يكون  في متناول أيدي الجميع.

 

 

طباعة