منسق أسطوانات يقيم حفلاً لـ10 ساعات على «إنستغرام»

    دي نايس: «من مطبخي أنا قادر على إرسال مؤشرات إيجابية لكل واحد منكم». ■أ.ف.ب

    أقام منسق أسطوانات شهير حفلة استمرت 10 ساعات متواصلة عبر «إنستغرام» لاعتباره أن الترفيه والسهر يجب أن يستمرا وإن كان في الحجر المنزلي مع انتشار فيروس كورونا المستجد.

    وبدأ منسق الأسطوانات الشهير دي-نايس إقامة حفلات افتراضية عبر قناة «إنستغرام لايف» في محاولة لرفع المعنويات، فيما يعزل الناس أنفسهم في المنازل بسبب المخاوف من انتشار عدوى كورونا المستجد.

    وشارك الكثير من أصدقائه المشاهير من أمثال ريهانا وجون ليجند كضيوف شرف في حفلاته بفضل خاصية «إنستغرام لايفز ببليت» التي تسمح لشخصين بالظهور على شاشة مقسومة. وكان دي-نايس أعلن أنه سيقيم حفلة «هوم سكول» الراقصة مع ابتعاد الأشخاص عن بعضهم بعضاً، ووضع أجهزة تنسيق الأسطوانات في مطبخ منزله، ودعا متابعيه البالغ عددهم 950 ألفاً إلى الاستماع والرقص. وقال منسق الأسطوانات «من مطبخي أنا قادر على إرسال مؤشرات إيجابية لكل واحد منكم».

    وقد تابع أكثر من 100 ألف شخص حفلته التي استضاف فيها السيدة الأميركية الأولى سابقاً ميشيل أوباما.

    طباعة