المتعافون من «كورونا» قد يعانون مشكلات رئوية

ليس واضحاً حتى الآن مدى قابلية تعميم هذه النتائج على كل الذين تعافوا من الفيروس. من المصدر

قد يواجه بعض من شفي من فيروس «كوفيد-19» بعض الآثار طويلة الأمد، إذ كشف تحليل أجراه أطباء في مستشفى هونغ كونغ لـ12 مريضاً تعافوا من فيروس «كوفيد-19»، أن العديد منهم يعاني - وفقًا لموقع «بيزنيس إنسايدر»- انخفاض سعة الرئة.

وقال أوين تسانغ، المدير الطبي لمركز الأمراض المعدية التابع لمستشفى هونغ كونغ في مؤتمر صحافي: «يبدأ المرضى باللهاث بعد المشي بسرعة لمدة قصيرة، وقد يعاني بعض المرضى انخفاضاً في وظائف الرئة بنسبة تراوح بين 20 و30%». وأجرى الأطباء فحصاً لرئة المرضى وعثروا على علامات تلفها. بحسب مرصد المستقبل التابع لمؤسسة دبي للمستقبل.

قد تكون عينة هذه الدراسة صغيرة جداً، ما يمنع تعميم نتائجها واستنتاج أن الفيروس «كوفيد-19» قد يسبب بالضرورة ضرراً طويل الأمد، لكنها قد تكون علامة تحذير على أهمية مراقبة الأطباء للمضاعفات المحتملة.

ليس من الواضح حتى الآن مدى قابلية تعميم هذه النتائج على كل المصابين بالفيروس أو الذين تعافوا منه، لكنها علامة مقلقة على أن حالات الإصابة الشديدة بفيروس «كوفيد-19» قد تؤدي إلى مزيد من المشكلات الطبية على المدى الطويل، حتى بعد الشفاء منه.

• قد تكون عينة الدراسة صغيرة جداً علامة تحذيرعلى أهمية مراقبة الأطباء للمضاعفات المحتملة.

طباعة