سلسلة معارض تسلط الضوء على جماليات وتصاميم مبتكرة

موسم دبي الفني.. إبداعات بروح عالمية

صورة

تستعد دبي لاستضافة العديد من الفعاليات الفنية والثقافية ضمن موسم دبي الفني، الذي يعد الجمهور من سكان المدينة وزوارها بمزيد من الأوقات الممتعة والمشوّقة، وإتاحة المجال أمامهم للتعرّف إلى التنوع الواسع للمشهد الثقافي والفني للإمارة.

وسيكون الجمهور على موعد مع العديد من المعارض، ومن بينها آرت دبي، وسكة الفني، وفنون العالم دبي، التي ستسلط الضوء على مجموعة من الأعمال الإبداعية للآلاف من رواد الفن العالميين والمصممين وأصحاب المعارض وخبراء الفنون، الذين سيتوافدون إلى دبي لاستكشاف أحدث الإبداعات الفنية، والتصاميم المبتكرة.

وتحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس إدارة هيئة دبي للثقافة والفنون، ينظم معرض سكة الفني في الفترة من 16 - 24 مارس الجاري في حي الفهيدي التاريخي، وهي المبادرة الأبرز لموسم دبي الفني خلال شهر مارس. ويهدف المعرض إلى دعم الفنانين الإماراتيين، وتسليط الضوء عليهم، إلى جانب المبدعين الناشئين في المنطقة.

ويعد «سكة» مناسبة يترقبها عشاق الفنون التشكيلية للاحتفاء بالإبداعات الفنية من فنون تشكيلية واستعراضية وموسيقى وأفلام. وتتوافر في المعرض العديد من خيارات الأطعمة والمشروبات المصنعة محلياً، إضافة إلى تنظيم ورش عمل مجانية للكبار والصغار، علاوة على وجود أنشطة متنوعة تناسب مختلف أفراد العائلة.

منصات مواهب

بينما تنطلق الدورة الـ13 من معرض آرت دبي 2019 في 20 الجاري، وتستمر على مدار ثلاثة أيام بمدينة جميرا. ويعكس المعرض روح دبي العالمية، ويبرز الفن على اختلاف أنواعه بطريقة عصرية بعيدة عن الطرق التقليدية. وتُعدّ هذه الفعالية من أبرز الفعاليات الفنية العالمية، فهي تشكّل منصة تسلط الضوء على المواهب الصاعدة، إلى جانب الفنانين المعروفين والمراكز الفنية المرموقة من 41 دولة.

أما معرض «فنون العالم دبي» فينظم خلال الفترة من الثالث إلى السادس من أبريل المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، ليقدّم فرصة رؤية وشراء أنواع مختلفة من الأعمال الفنية، التي تباع بأسعار مناسبة، إذ يجمع المعرض تحت سقف واحد مئات التجار والبائعين والمصممين. وكشف معرض فنون العالم دبي عن توسيع نطاق برنامج فعاليات دورته الخامسة، إذ يشارك في نسخة هذا العام 150 معرضاً وفناناً يمثّلون أكثر من 30 بلداً. وسيطرح المعرض ما يزيد على 3000 قطعة إبداعية، تتنوع بين الفن التجريدي واللوحات المبتكرة بتقنية نشر الألوان السائلة، إضافة إلى الأعمال التكعيبية ولوحات الوسائط المتعددة والمنحوتات.

«مستر آرت برايد»

وتضمّ قائمة المشاركين في «فنون العالم دبي» خلال دورته المقبلة الفنان البولندي مارسين روجال، المعروف عالمياً باسم «مستر آرت برايد». ويركز مارسين في أعماله على إبداع قطع ملونة تتصل بالواقع الإنساني، كالعواطف والمشاعر والأحلام، فضلاً عن استكشاف العلاقة بين الوعي واللاوعي. وتتمتع أعماله بشهرة في أوساط المشاهير من لاعبي كرة القدم والموسيقيين. من جهتها، قالت سمر كامل، إحدى القيَمين الفنيين في «فنون العالم دبي»: «يمثل نجاحنا في استقطاب فنان عالمي كمارسين روجال إنجازاً، خصوصاً مع اهتمام أبرز جامعي الأعمال الفنية من أكثر من 30 بلداً بامتلاك إبداعاته».

بينما قال روجال: «غالباً ما أجد نفسي متردداً في مغادرة الاستوديو، لذلك فإن مشاركتي في معرض فنون العالم دبي تُعدّ قراراً جريئاً سيتيح أمامي فرصةً للعب دور في تعزيز انتشار الفن. وتشكّل الخطوة أمراً بالغ الأهمية لي، انطلاقاً من اعتقادي بأهمية أن يقوم أفراد المجتمع بالابتعاد عن التحديق بهواتفهم طوال اليوم، وامتلاك بعض القطع الفنية الجميلة لإمتاع ناظريهم بين الفينة والأخرى». ويبرز من بين الأسماء العالمية المشاركة في «فنون العالم دبي» الفنانة الروسية المولودة في موسكو جوليا سمولينكوفا، التي ستقدم مجموعة بعنوان «مدن»، والمكونة من تشكيلات إبداعية تمزج الماضي بالحاضر، إضافة إلى الفنان المعاصر أوجست فييلا، الحائز العديد من الجوائز، وهو من المواهب الإسبانية، إذ حاز جائزة أفضل فنان مبتكر في حفل توزيع جوائز الفن العالمية في دبي.

كما يشارك في المعرض استوديو ماريا إيلينا بينيتو للفنون من الأرجنتين، إذ يخطط للفت إعجاب الزوار من خلال أربعة فنانين رواد من أميركا الجنوبية، تصدّروا المشهد الإبداعي في معرض بينالي الفن المعاصر بالأرجنتين عام 2018.

ويعرض «فنون العالم دبي» هذا العام إبداعات الفنان المقيم بالإمارات فيكتور سيتالي، وهو متخصص في الرسم السريع، وفقد حاسة السمع والنطق في عمر الثانية. ونجح الفنان الزامبي الأصل على مدى 10 سنوات من إقامته في دولة الإمارات في أن يصبح مثالاً يُحتذى في الإرادة ومواجهة الصعاب، وتُعدّ أعماله من الإبداعات التي ينبغي مشاهدتها في «فنون العالم دبي».

كما يشكّل فنان الكاليغرافيتي الإماراتي ضياء علام إضافةً جديدةً إلى المعرض، إذ أدخل علام بصمته العصرية الخاصة على هذا التوجّه الإبداعي الخاص بالحروف العربية.


آفاق جديدة

قالت نائب الرئيس الأول لإدارة المعارض والفعاليات في مركز دبي التجاري العالمي، تريكسي لوه ميرماند: «مع إطلاقنا للنسخة الخامسة من معرض فنون العالم دبي، يمكننا القول إن هذه الفعالية قد نجحت في ترسيخ مكانتها كوسيلة للارتقاء بالفن إلى آفاق جديدة، بعيداً عن جدران المعارض التقليدية».

وأضافت: «من المنتظر أن يقدم المعرض في دورته لهذا العام فعّالية شاملة وجذّابة، ستمنح الفنانين، سواء المشاركين السابقين أو الذين يسجلون حضورهم للمرة الأولى معنا، منصةً لطرح أعمالهم أمام المتابعين، مع إتاحة فرصة نادرة أمام الزوار لاستكشاف اتجاهات فنية جديدة».

150

معرضاً وفناناً يمثّلون أكثر من 30 بلداً، يشاركون في «فنون العالم دبي».

16

الجاري، ينطلق معرض سكة الفني في حي الفهيدي التاريخي.

طباعة