أكّدوا أنهم يجدون كل ما يحتاجون إليه

زوّار ومتسوّقون: نستمتع بكل دقيقة في دبي

صورة

أكد متسوقون وزوار أنهم يستمتعون بكل دقيقة يقضونها في دبي، إذ يوفر لهم مهرجان دبي للتسوق خيارات مميزة، وعروضاً مغرية، إضافة إلى الفعاليات الترفيهية المنوعة التي تزين أرجاء دبي، مشيرين إلى أنهم ينتظرون كل دورة من «دبي للتسوق»، المهرجان الذي يحمل لهم كل عام الكثير من المفاجآت المدهشة، والتنزيلات الحقيقية، وكذلك الجوائز التي تسعد كثيرين وتغير حياتهم.

وقال عبدالله الإبراهيم من السعودية، الذي كان يتسوق في دبي مع عائلته، إن هذه ليست الزيارة الأولى لهم إلى دبي، فهم يجدون دائماً ما يجذبهم إلى دبي، ويحرصون على وضع جدول زمني للتسوق. وأضافت زوجته أن المتاجر المنتشرة في دبي تضم كل ما تحتاج إليه الأسرة، علاوة على توافر فرص الأسعار المنخفضة، ما يجعلها صفقة مزدوجة.

ومن بين المتسوقين في «دبي مول»، كان هناك مجموعة من الأصدقاء العمانيين، هم: محمد وعادل وهاشل وعبيد، الذين كانوا يقضون أوقاتاً ممتعة في «دبي مول». وقال عادل إنهم حريصون على متابعة الفعاليات المتنوعة، خلال هذه الفترة الرائعة.

تخفيضات وحملات

توفر المحال تخفيضات وتنزيلات تصل إلى 75%، على معروضات مختارة من الملابس والأحذية، ومستحضرات التجميل، والمجوهرات، والأثاث، وغير ذلك من المنتجات فائقة الجودة. وتشهد المتاجر إقبالاً متزايداً، خصوصا من النساء اللائي يجدن فرصة أقوى، أثناء فترة المهرجان، بغرض اقتناص العروض الترويجية، ويقدم مهرجان دبي للتسوق في دورته الـ19 عدداً أكبر من السحوبات، فإلى جانب سحوبات «نيسان» الكبرى، هناك سحوبات «إنفينيتي» الكبرى، وسحوبات الذهب والمجوهرات الكبرى، وحملتا «تسوق واربح» و«تذوق واربح»، إلى جانب الجوائز والسحوبات التي تجريها مراكز التسوق والمحال الكبرى، ما يجعل التسوق في دبي تجربة لا مثيل لها أثناء المهرجان.

بينما قال عبيد «علاوة على التسوق، بإمكاننا تناول الوجبات الشهية في المطاعم المنتشرة في أنحاء (المول)، والاستمتاع بمشاهدة المناظر الرائعة التي يتمتع بها الموقع، مثل النافورة وبرج خليفة».

ويتزايد إقبال المتسوقين على التسوق مع اقتراب انتهاء دورة مهرجان دبي للتسوق الـ19، على أمل الاستفادة من العروض الترويجية المتاحة في مراكز التسوق، والمحال المشاركة في العروض الترويجية للمهرجان، التي تلبي احتياجات المتسوقين من كل المنتجات العالمية، وترضي جميع الأذواق، وتوفر المحال خلال فترة المهرجان تخفيضات تصل إلى ‬75٪ على معروضات مختارة من الملابس والأحذية، ومستحضرات التجميل، والمجوهرات، والأثاث، وغير ذلك من المنتجات فائقة الجودة.

ويجد المتسوقون فرصة التسوق أقوى خلال الأيام الأخيرة من العروض الترويجية، فيقبلون على الشراء خصوصا من محال العلامات العالمية من الأزياء، التي تحوز ثقة المتسوقين على مستوى العالم. كما تشارك المتاجر الضخمة كذلك في تقديم التخفيضات المشجعة. وهناك فرصة لربح جائزة كبرى عند إنفاق 300 درهم في التسوق، أو لدى المطاعم أو المرافق الترفيهية في «دبي مول»، وهي سيارة لامبورغيني إل بي 560 من الإصدار المحدود.

ويقضي أيضاً المقيمون في دبي أوقاتاً مميزة في مراكز التسوق، التي تشارك في العروض الترويجية، حيث الأسعار المنخفضة. وقال خالد العجو (من الأردن ـــ مقيم في دبي)، إنه حريص على متابعة مجريات المهرجان كل عام، للحصول على فرصة التسوق بأقل الأسعار، وبدأ العجو رحلته مع التسوق خلال الأسبوع الماضي، ولاحظ انخفاض الأسعار المشجع على الشراء.

محمد عبدالعاطي (من مصر ـــ مقيم في مدينة العين)، يستمتع بالتسوق مع عائلته، وقال «نستمتع بكل دقيقة نقضيها بدبي، وننتهز قرب انتهاء المهرجان لشراء كل ما نحتاج إليه بأسعار منخفضة».

وأضاف «طوال المهرجان تعم البهجة دبي، بحضور الفعاليات الممتعة بجانب الخصومات الرائعة، كما أن أطفالي يحبون هذه الفرق الجوالة والاستعراضات، لذلك أحرص على ألا يفوت أطفالي أي منها». بينما قال محمد كنة وزوجته سوزان (من السودان ـــ مقيمان في دبي)، اللذان كانا يستمتعان بالتسوق في «دبي مول»، إن «مهرجان دبي للتسوق هو فرصة رائعة لشراء مستلزماتنا، إذ تقدم المحال خصومات كبيرة على معروضاتها خصوصا في الأيام الأخيرة من المهرجان، وأنجزنا قسماً مهماً من المشتريات التي نرغب في الحصول عليها». وأضافت سوزان «سنودع هذه الدورة من مهرجان دبي للتسوق، وسننتظر الدورة المقبلة بفارغ الصبر».

طباعة